اراء

Opinion

نعم لسلمية التظاهرات

نبيل رومايا الحق في التظاهر والاحتجاج هو حق من حقوق الإنسان، وهو جزء من عدة حقوق أساسية يتمتع بها الإنسان. وبالرغم من أن قوانين حقوق الإنسان أو الدساتير الوطنية لا تمنح حقوق مطلقة في التظاهر، إلا أن هذا الحق قد يكون مظهرًا من مظاهر حرية التجمع وحرية التنظيم وحرية التعبير والتي تنص عليها دساتير دول العالم. ومع ذلك سيستمر فرض القيود على التظاهرات من قبل الحكومات لخوفها من صوت شعوبها. أن معظم الاحتجاجات والتظاهرات السلمية لا تنطوي على انتهاك لقوانين الدولة. ويمكن للاحتجاجات وحتى حملات المقاومة السلمية أو المقاومة المدنية أو اي حركات سلمية أن يكون لها في كثير من الأحيان دعم إيجابي للنظام الديمقراطي والدستوري. ويمكن أن يحدث هذا على سبيل المثال عندما تنشأ هذه المقاومة ردًا على تفشي…

في ذكرى جريمة انقلاب 8 شباط الأسود

د.عبدالخالق حسين تمر هذه الأيام الذكرى المشؤومة لأسوأ جريمة وقعت بحق الشعب العراقي في تاريخه الحديث، ألا وهو انقلاب 8 شباط 1963 الأسود، الجريمة التي دشنت سلسلة الجرائم المتلاحقة (جريمة تلد جريمة أخرى)، لتنتهي بالدمار الشامل فيما بعد. بدأت الجريمة كما ذكرها الباحث الأمريكي من أصل فلسطيني، الراحل حنا بطاطو كالتالي: “بدأت أيام شباط (فبراير) المأساوية-الثامن والتاسع والعاشر منه- التي شهدت الصدامات الرهيبة بين القسم الأكبر من العراقيين وجزء أخر، بإغتيال قائد القوات الجوية الزعيم جلال الأوقاتي. وكان قد قاد سيارته، يرافقه إبنه الصغير، إلى محل لبيع الحلويات قرب منزله. وما أن نزل من السيارة حتى توقفت مركبة آلية أخرج ركابها مسدساتهم وأطلقوا النار عليه. وأصيب الأوقاتي في كتفه وحاول أن يهرب ليختبئ، ولكنه أصيب ثانية في الرأس وسقط على…

جيفارا العراق

الدكتورة / ناهدة محمد علي كم من الشرفاء ممن لا تربطنا بهم إلا رابطة الإنسانية أو المواطنة قد وضعوا رقابهم تحت المقصلة وأمام الجلاد ثم قالو هذا أنا وهذا أنت فإفعل ما تؤمر به وقد فعلت أنا ما أُمرت به من قبل شعبي . كم من القادة الأفذاذ في العالم ممن أعطو ولم ينتظروا كلمة شكر واحدة ، كانو يحملون في هوياتهم إسم مواطنون شرفاء فقط ، ربما كانو فقراء أو أغنياء ، بسطاء أو علماء ، ومن كافة القوميات والأديان والمذاهب ، لكن كلمة واحدة كانت تجمعهم ألا وهي الوطن وبقيت أسماؤهم تُردد عبر التاريخ وفي كل ثورة وفي كل محفل وتُؤلف عنهم الكتب والمراجع ، قد تكون حياتهم قصيرة لكنها زاخرة وشاسعة ومشعة كأشعة الشمس تحترق لكي تمنح…

جنون الحكام العرب

شيرزاد شيخاني شذ عن القاعدة ورفع صوته بوجه الزعماء العرب ومسح بهم الأرض ، فاعتبروه مجنونا !. كان دكتاتورا بمقاييس المصطلحات السياسية لأنه حكم أكثر من أربعين عاما ، لكنه كان ألطفهم وأشرفهم . فلم يرتكب مجازر ضد شعبه ، ولا ملأ السجون بمعارضيه . لا قصف بلدة ولا طمس قرية بطائراته . لم يشن حربا على جيرانه ، ولا احتل أراضي غيره .. إنشغل ببناء بلده وسعى لتحقيق الرفاه  لشعبه . ولكن الشعب تنكروا له ، خذلوه وخانوه !. قتله الأوباش ليدخل البلد في دوامة من العنف والحرب الداخلية التي لا أول لها ولا آخر .. ذلك هو الرئيس النبيل معمر القذافي . لم يكن القذافي مجنونا ، بل كان يتوق كقائد ثوري شب على مباديء ثورية أن يحقق…

حــول كلمة شـروگي , سروجي وشروگاي

لطيف پولا سبق وان تناولنا هذا الموضوع في بحث تناولنا فيه تصحيح لفظ كثير من الكلمات .مرة ثانية نقول ان كلمة شروكَي كلمةٌ ساميةٌ وتعني: اتباع شَروكين ,وشَروكين تعني  الملك الصالح  او الملك العادل , صُحفت الى (سرجون او سرگون) كانت فترة حكمه  (2334 ـ 2279 ق. م.) ,ولازال الكثير من ابناء شعبنا يسمون بهذا الاسم المقدس عند ابناء الرافدين الاْصلاء .وشَروكين شخصية عظيمة وخالدة في تاريخ الرافدين .ولعظمة هذا الامبراطور الرافديني الأكدي مؤسس اول امبراطورية في التاريخ واحتراما وتخليدا لمقامه  سمّى شلمنصر الخامس ملك اشور( 726 ـ 722 ق م ) ابنه شَروكين الثاني ( سرجون الثاني ) على اسم شيروكين الاول الاكدي .وكان شيروكين الثاني ملكا عظيما كما كان  من قبله  سرجون الاكدي . شيد سرجون الثاني مدينة…

ستبقى رؤوسنا فوق مشانقكم حتى تسقط رؤوسكم تحت أقدامنا، هذا ما قاله شهداء امتنا يوم إعدامهم في الثالث من شباط 1985

فواد الكنجي بهذه العبارة هتف الشهيد (يوسف توما هرمز الزيباري) بأعلى صوته ومن ثم ردد معه رفاقه الشهيد (يوبرت بنيامين) و الشهيد (يوخنا ايشو) هاتفين ((ستبقى رؤوسنا فوق مشانقكم حتى تسقط رؤوسكم تحت اقدامنا)) . ..  حينما دخل أمر السجن إلى إحدى زنزانات السجن الذي كان يضم عدد كبير من النزلاء السياسيين،  في سجن (أبو غريب)، السيئ الصيت،  و الذي يقع غرب بغداد بمسافة 32 كلم وسط العراق، ومعه حراسه من جلاوزة النظام البائد، وبيده قائمة بأسماء السجناء الذين سيتم إعدامهم في نهار( 3 شباط من عام 1985 )، حيث فتح القائمة واخذ يقرأ بالأسماء الذين سيتم إعدامهم في ذلك النهار المشئوم : يوسف توما .. يوبرت بنيامين .. يوخنا ايشو …. و…. و …… ! فاقتيدوا ضمن قافلة قوامها 23 سجينا،  بعد إن أمر…

الذكرى الخامسة والثلاثون لاستشهاد القادة الخالدين يوسف ويوبرت ويوخنا

يونادم كنا ٣ شباط ٢٠٢٠ إذ نقف إجلالا لأرواحكم الطاهرة في الذكرى الخامسة والثلاثين لاستشهادكم، واستشهاد رفاقكم (جميل متي وشيبا هامي) من قبلكم بعام على أيدي جلاوزة النظام الدكتاتوري البائد ونستذكر رفاقكم الشهداء من بعدكم – شهداء حركتنا الذين قارعوا اعتى الدكتاتوريات وضحوا بارواحهم على مذبح حرية وحقوق وكرامة شعبنا، واذ نعيش هذه الذكريات الأليمة، فأننا نؤكد بأن رفاقكم على الدرب ماضون ومن اجل قضيتنا ومطالب شعبنا المشروعة صامدون رغم كل التحديات، ومحاولات قوى الظلام التي سعت لاقتلاع وجودنا القومي من ارض الجدود – بلاد بابل وآشور وفي سهل نينوى وغيرها وفي توازي مع العديد من العوامل والقوى السلبية التي تسبح عكس تيار وحدتنا القومية سواء لإرضاء الحاكم أو لجهلها بالحقائق التاريخية، ومنها بعض زعامات طوائف شعبنا التي لا زالت…

الشهداء .. يوسف، يوبرت، يوخنا .. عشاق الحياة

هرمز طيرو وتمضي الأيام والسنين وليدة الخطأ أو لاهثة .. وتسدل أستار النسيان على الملايين والملايين من أبناء البشرية في بطون التاريخ لأنهم عاشوا ولم يوجدوا .. كما تمضي العصور والقرون على اعلام من البشر، حيث لا تطوي ذكراهم ولا تبتعد عنا معالم حياتهم ، وليس للنسيان ممراً يزحف منه على جلائل افكارهم وصلابة مواقفهم من أجل احقاق كلمة الحق وفي سبيل العدالة والأمان والخير .. رجال لا مثيل لهم لا في خصالهم ولا في سجاياهم ، لأنهم عاشوا على مستوى ) الخالدين( في مُثلهم وقيمهم ، وشقوا في حياتهم طريقاً ناصعاً يشع منه نور الحق والأيمان ، وعانقوا الموت من أجل قضية سامية وكبيرة موجزة بكلمات بسيطة .. الديمقراطية للعراق .. الأقرار بوجودنا القومي الاشوري. يوسف ويوبرت ويوخنا الذين…

كفاكم هراء , فقد ضاقت بعماماتكم حلبة الكبار

شوكت توسا كان تشابك الاجندات وتعدد اطرافها المتصارعه في العراق , سببا حيويا جعل  من الوطن حلبه لاوباش غرباء غربيون وشرقيون, شماليون و جنوبيون, إلتموا بمعية ذيولهم على العراق كما تلتم الضباع على غزال سمين تعثروسقط ارضاً. الجاره ايران ,ولاسباب فاقت تلك التي يمتلكها غيرها, امتلكت فرصا مجانيه مفتوحه  لغرس مخالبها في عمق الجسدالعراقي (مذهبيا,اجتماعيا, سياسيا ,عسكريا, اقتصاديا), ظنا منها ان الربيع ربيعها, تلك حقيقه لا يمكن  إقصاءهاعن بال كل متابع نبيه او حتى عن بال الامعات الضالعين في المشروع الايراني انفسهم ,فهم  اي الضالعون  يدركون ذلك ايضا لكنهم يتلعثمون خجلا من الافصاح عن ان هذا التغلغل سينقلب عاجلا ام اجلا وبالا على اصحابه, فالذي  فعلته ايران في تغلغلها  سواء كان عن وعي او من دونه , جاء بمثابة هديه…

الحراك الجماهيري في مواجهة أحزاب السلطة في العراق

فواد الكنجي بغياب التدبير العام للشأن السياسي للدولة العراقية من منهجه الديمقراطي وابتعاد بعده عن القيم الوطنية.. والأخلاقية.. والاجتماعية.. والاقتصادية.. يشكل محورا أساسيا للازمة الخانقة في (العراق)؛ ومظهر من مظاهر الخفية والجلية في كل مفصل من مفاصل الحياة في الدولة؛ لطبيعة الأزمة التي تتفاقم وتشد الخانق على المواطنين ليس في لقمة عيشهم.. واتساع ركعة البطالة بين صفوف الشباب..  والفقر.. وسوء الخدمات العامة.. ومن التهجير.. والإقصاء.. والتميز.. والقتل.. والخطف.. والفساد.. ونهب أموال العامة، فحسب، بل تمادت لـ(تخطف الوطن)؛ ولهذا علت صيحات الشعب بالتظاهرات والاحتجاجات (نريد وطن) في الأول من تشرين الأول 2019، لتتسع المظاهر الاحتجاجية في كل مدن (العراق) والتي لم تفلح السلطات الثلاث التنفيذية.. والتشريعية.. والقضائية.. من إيجاد حلول ناجعة تحد وتنهي جوهر الأزمة السياسية في البلاد طوال هذه الفترة؛ لا…