مقالات

Article

اخلاء مقر الحركة الديمقراطية الاشورية في زيونة

روبرت شموئيل عندما تأسست الحركة الديمقراطية الاشورية في سبعينيات القرن الماضي من قبل عدد من الشباب الاشوري المثقف في زمن كانت الدكتاتورية في اوجه بطشها لم يكن هناك مقر او بناية تجمعهم بل كانت هناك افكار ومبادئ ناضلوا واستشهدوا من اجلها. مقراتهم كانت الجبال والكهوف والصخور في شمال اشور ايام الكفاح المسلح ضد اعتى دكتاتور. وبالرغم من اعدام الدكتاتور كوكبة من الشهداء الخالدين وأسر المئات من اعضاء الحركة لم يقف عائقاً امام بقية الاعضاء من المواصلة والاستمرار في المسيرة والاصرار والثبات على المبادئ وتقديم المزيد من التضحيات في سبيل نيل حقوق شعبنا الاشوري. وبالرغم من كل المعاناة فأن شعبية الحركة كانت دائماً في ازدياد حيث نالت ثقة ابناء شعبنا الاشوري بكل تسمياته في اول انتخابات ديمقراطية حصلت في تسعينيات القرن…

رحل ولم يسترد حقه

لطيف نعمان سياوش عندما كان الرجل المتقاعد (ٍس . ق) الذي يعيش في اقليم كردستان العراق يحتضر وهو على فراش الموت نادى عياله ليصغوا إلى وصيته .. قال لهم بصوت متقطع يسمع بالكاد :- (أوصيكم يا أولادي وبناتي بما  يلي :- بعد أن أرحل تجدون تحت وسادتي رسالة مهمة .. أمانة في أعناقكم تقومون بإيصالها الى الجهة المعنية عسى ولعل تأتي بثمارها عليكم ).. لم يمض كثير من الوقت أغمض عينيه ، وسلّم روحه إلى بارئها!! مد ألأبن ألاكبر يده تحت وسادة والده ، وأخرج الرسالة ، وقرأ مضمونها لأخوته وأخواته ، وكانت تتضمن مايلي : – (إلى حكومة اقليم كردستان :- لازال عهدي بكم انكم اوفياء للأمانة .. أنا أنتظرت لسنوات تعيدون لي ماتم استقطاعه من استحقاقات رواتبي في…

هـــل الكلـــــــدان اشوريون ….؟؟ ام الاشوريون كلــــــــدان …..؟؟ الجزء الخامس

يعكوب ابونــا يذكر روفائيل بابو اسحق في ص 122 من كتابه تاريخ نصارى العراق – في عام (( 1445 ميلادية ) كتب طيميثاوس اسقف جزيرة قبرص وشعبه صورة ايمانهم الى البابا اوجين الرابع فرحب بهم واصدر براءته المشهورة يامر بها ان يسمى جميع النساطرة الذين يتبعون الكنيسة الكاثوليكية كلدانا ..)) ويضيف – غير ان الكنيسة الكلدانية لم تتميز عن الكنيسة النسطورية الا في اواسط القرن السادس عشر اذ كانت درجة الاسقفية منذ القرن الرابع عشر منحصرة في عشيرة بيت الاب ( بيت ابونا ) ولا يقوم بطريرك الا من اسرتهم …. الخ ويذهب بطرس نصري في ص 83- 84 من كتابه ذخيرة الاذهان الجزء 2 – المراد بعشيرة بيت الاب العائلة او السلالة التي كان يخرج منها الجاثليق او البطريرك…

البكاء والصوت المقاوم

ملفونو يوسف بكتاش رئيس جمعية الثقافة واللغة السريانية وادبها / ماردين كنتيجة لأبحاثي، أدركت أنه على الرغم من أن سطوعها كان داكنًا وغير واضح، فإن الثقافة السريانية، مثل الصوت المعاصر للتأمل الذي يحتضن قرونًا. إنها صوت باكي يناشد الفهم المجروح اليوم. صوت يقاوم الاغتراب عن نفسه … أساس الثقافة السريانية التي تمجد كرامة الإنسان هو “القيمة والاستفادة”. والغرض الرئيسي منه هو المساهمة في سلامة واستمرارية الحياة الاجتماعية، كما هو الحال في العلاقة بين الكرمة والعصا. عندما يتعلق الأمر باكتمال الوجود، فإن هدفها الرئيسي هو جلب العالم الداخلي إلى التكامل والوحدة. هنا ، يعتبر تحقيق التوازن الداخلي والاعتدال في الإجراءات والتدفق والانسجام من بين الأولويات الأولى. مبرراتها هي الحقيقة، العدل، الإنصاف، الحياء، الضمير، المنطق، الأخلاق، الاعتدال، البر، التوازن، الانسجام، الحشمة، اللياقة، الأدب،…

أخطاء شائعة ينبغي تصحيحها

بقلم: الاستاذ يوآرش هيدو الآخطاء ألشائعة التي سأشير إليها في مقالتي ألمتواضعة هذه هي أخطاء لغوية نسمعها في لغة التداول اليومي أو نقرأها في الصحف والمجلات أو نشاهدها في وسائل الاعلام ألمرئية.  وستكون مقالتي هذه مقتصرة على بعض تلك ألاخطاء على أمل أن أتناول عدداً آخر منها في مقالة قادمة. من هذه الأخطاء الشائعة مفردة (ܢܸܫܵܐ) التي يستعملها كثيرون عند الحديث عن (المرأة) فيقولون (ܢܸܫܵܐ ܐܵܬܘܿܪܵܝܬܵܐ) مثلاً ، أو (ܘܵܠܝܼܬܵܐ ܕܢܸܫܵܐ) أو (ܙܸܕܩܹ̈ܐ ܕܢܸܫܵܐ) …….إلخ في لغتنا أسماء تستعمل في حالة ألجمع فقط ومن هذه الأسماء (ܢܸܫܹ̈ܐ) أي (النساء) أو (النسوة).  أما مفرد (ܢܸܫܹ̈ܐ) فهو (ܐܲܢ݇ܬܬܼܵܐ) أو (ܒܲܟܼܬܵܐ) أو حتى (ܢܸܩܒ̣ܵܐ) جوازاً كما هو ألحال في اللغة ألعربية تماما .  فكلمة (النساء) أو (ألنسوة) مفردها (إمرأة) أو (مرأة).  فيقال: (حقوق ألمرأة) ،…

” اللي  بينا ما يخلّينا” .لدغة ٌأبلغُ من سابقاتها بانتظارنا

شوكت توسا في خبر نُشر قبل ايام على صفحة عنكاوه,أقتبس منه : “إجتمع صباح يوم السبت 10 ايلول 2022 غبطة البطريرك الكاردينال روفائيل ساكو مع ممثلين  عن الهيئه السياسيه الكلدانيه الموحده بحضور الوزير أنور جوهر عبدوكا وقائمقام عنكاوه ومدير بلديتها ……. الى آخر الكلام ” انتهى الاقتباس كنا في مقال سابق ” كم مره يحق للمؤمن أن يُلدغ  ومن نفس الجحر”, قد تساءلنا تُرى بعد تكرار اللدغات, هل سيتعلم نشطاؤنا ومؤمنونا الكلدان , ام ما زال الاستعداد قائم لتلقي المزيد ومن نفس الجحر؟ جاءتنا الاجابه في تشكيل هيئه سياسيه كلدانيه بمباركة البطريرك واشراف عضو قيادي في حدك, لتذكّرني بمقولة الكاتب الاستاذ صباح قيا:” لا تعوّل كثيرا على الكلدان, سيخذلونك من اول فرصه”.  حاولت بيني وبين نفسي عدم تصديق هذا القول…

الثقافة

ملفونو يوسف بختاش رئيس جمعية الثقافة واللغة السريانية وادبها / ماردين الثقافة هي القلب النابض للحضارة. إنها روح نشيطة تحافظ على حياة الناس وتقربهم من أنفسهم وتمكنهم من أن يكونوا على طبيعتهم وتبعثهم من الموت. اللغة في طليعة العناصر الأساسية التي تتكون منها الثقافة. اللغة والثقافة جزءان لا ينفصلان عن البنية، وهذان الاثنان في وئام متين ومستمر. وبالمثل، فإن للإيمان مكانة مهمة في البنية الثقافية. هناك دائما علاقة وتفاعل بين الثقافة والمعتقد. يضيف دمج الثقافة والمعتقد والتشابك الدلالي معاني مختلفة وجديدة للثقافة. لذا فإن عزل المعتقد عن الثقافة يمكن أن يكون مضللاً في بعض الأحيان. لأنه في جميع أنظمة المعتقدات ، هناك بنية ثقافية لا تزال على قيد الحياة. حقيقة أن الثقافة التي شكلها تدفق القرون يتم تعجنها وتفسيرها في…

كلمة شكر وتقدير لصاحب المواهب المتألقة الأستاذ لطيف ﭘولا

بقلم: ميخائيل ممو ــــ السويد بروح تحفها بشائر البهجة وطمأنينة الذات تناغمت الاحاسيس بما استقبلت من ثمار فروع شجرة الأدب والفن من لطف لطافة صاحب الحس اللطيف الأديب الأريب والفنان الظريف لطيف ﭘولا بما مَنّ علينا من محاصيل روضته الزاهية قطفه من الكتب التي بلغت تسع ثمرات يانعات بمحتواها للغذاء الفكري، وكأنها أضعاف ما هو عليه بجمع وتقسيم عدد صفحاتها الاقل فيها عدداً 71 صفحة، ومن بينها ما يتجاوز السبعمائة صفحة.. متضمنة موضوعات متفاوتة منها الشعر بالأشورية (السريانية) والعربية وبما فيها القصصية أيضاً والذكريات من خلال المخاطبات والمساجلات وغير ذلك مذيلة كل واحدة بإهداءات متصدرة بخط يده. لطيف ﭘولا.. شخصية أدبية فذة، تجمع ما بين الماضي والحاضر مما استنبطه على مدى وعيه من العمر الشبابي فصاعداً.. والحاضر بما استنتجه وخاض…

وقفة في وداع الفقيد ريمـون أثنائيل: برق متألق.. رحل مبكراً.

دانيال سليفو عزيزي رفيق الدرب ريمون.. افتقدناك كثيراً.. يا أنقى فؤاد وأصفى وجدان. حينما سمعنا برحيلك.. أصاب الجرح عمق النفس، واشتعلت فيها جمرات بلا لهب، ولكن بأنوار مضيئة بذكريات من الماضي. لم تكن تعرف الحقد ولا الكره ولا الغيبة لاحد ً، وكانت موجات العيون تشع بآيات المُحبة والابتسامات المخفية، تكفي ليعيد الأخرون حساباتهم.. فلولا وجود السيئين ما كنا عرفنا قيمة الطيبين المضحيين. أما الأشرار المُسيئين جميعاً، لفظهم الزمن، وتحولوا الى قشة منجرفة نحو المياه الأسنة! وتعرف تماماً ماذا أقصد.. تحيط بي ذكريات من الغرف الضيقة في الامن العامة، حيث لا زلتُ أراك واقفاً بعز وأنفة. وتأبى حتى من أخذ استحقاقك من وجبات الغذاء المتواضعة وحتى نوبات النوم لتتبرع بها للرفاق المحتجزين معك في غرف (السردين) تلك.. تلك الغرف البائسة التي،…

ثقافة العولمة حولت قيم الأخلاق للإنسان المعاصر إلى قيم التشيؤ والاغتراب

فواد الكنجي المفهوم الفلسفي لتطور المفاهيم الأخلاقية للمجتمعات تتجه باعتبار من المواضيع الهامة التي يثار حولها الكثير من الجدل والمناقشات الفلسفية والاجتماعية وبين مختلف الاتجاهات الفكرية الإنسانية والتي من خلالها يمكن للإفراد تبني رؤيتهم الفكرية لتواكب تطور المجتمعات التي تتبني مفاهيمها وفق التراث الاجتماعي من العادات والتقاليد والأعراف لتترجم وفق رؤية معاصرة لتطور المجتمعات وحداثتهم إلى وسائل وطرق ومعارف تواكب العصرنه؛ فالمدلول الاجتماعي لـ(التراث) في الحياة الإنسان التي هي سلوك الإنسان في الحياة لا يمكن أن تبقى كما هي منذ آلاف ومئات السنين دون إن لا يحدث عليها تغيير وقراءة وفق معطيات العصر؛ لان المجتمعات باحتكاكها مع بعضهم البعض في الأخذ والعطاء يحدث نوع من اقتباس وتقليد لما يجدونه مناسبا مع تصوراتهم وأساليب حياتهم من الآخر؛ فيتم على ضوء ذلك…