بغديدا تشهد افتتاح دير مر على تدميره اكثر ثلاثة قرون

زوعا اورغ/ عنكاوا كوم –خاص
عاود اهالي بلدة بغديدا  استئناف الصلاة في دير مار قرياقوس بعد ان تم تدميره على يد القائد الفارسي نادرشاه طهماسب في عام 1734 حيث جرى تكريس الدير الذي تم افتتاحه باسم دير الصليب  ليعود للاباء اليسوعيين حيث جرى الاحتفال بالتذكار الذي عادة ما يحييه اهالي البلدة في يوم الاحد قبل عيد السعانين  حيث عادة ما يوقدون الشموع والسرج الزيتية  وبعد انتهاء الاحتفال  تطمر تلك السرج الخزفية  لاستعمالها في الموسم اللاحق .