وفد الحركة الديمقراطية الاشورية – زوعا يلتقي قائمقام قضاء الموصل لمتابعة قضية تجريف سور نينوى الاثري

زوعا اورغ/ الموصل

التقى وفد من الحركة الديمقراطية الاشورية – زوعا اليوم الاحد 11 نيسان  الجاري، قائمقام قضاء الموصل لمتابعة قضية تجريف سور نينوى الاثري والوقوف على حيثات هذا الموضوع والجهات التي تحاول ازالة معالم نينوى التاريخية وتشويه هويتها الحقيقية بصورة او بأخرى.

وأكد وفد الحركة الذي ضم كل من السيد داؤد بابا مسؤول فرع بخديدا للحركة والسيد عماد باباوي عضو قيادة الفرع والسيد زيد كثاوا مدير مكتب قائمة الرافدين النيابية، للسيد زهير الاعرجي قائمقام قضاء الموصل على ضرورة العمل للحفاظ على هوية نينوى التاريخية ومحاسبة كل من يحاول التجاوز على المساحات الاثرية خاصة ان هناك المئات من المساحات والتلول الاثرية التي تقع بمواقع مهمة في مركز المحافظة وهناك من يحاول استثمارها لبناء مشيدات او مجمعات تجارية.

من جانبه اكد السيد القائمقام حرصه الكبير على حماية المواقع الاثرية في المحافظة لما فيها اهمية تاريخية على مستوى العالم بشكل عام وعلى مستوى العراق ونينوى بشكل خاص, كما ذكر اهمية تشريع قانون خاص بحماية المواقع الاثرية التي تقع ضمن التصاميم الاساسية للمدن وليس فقط تحريم المشيدات.

وأكد وفد الحركة استمرار متابعته لهذا الملف مع الجهات المعنية إن كان مع الحكومة المحلية او مع حكومة بغداد ومع جميع الوزارات ذات العلاقة, والعمل مع الناس الوطنين الاصلاء للحفاظ على هذا التاريخ العظيم.

وحضر الاجتماع السيد منصور المرعيد محافظ نينوى السابق, الذي أكد بدوره على ضرورة العمل على تقوية سلطة القانون ومحاسبة كل من يتجاوز على كل ما يمس هوية نينوى وخاصة المواقع الاثرية التي تعتبر ارث تاريخي يبرز هوية نينوى العظيمة.