وجبة جديدة من مصابي احتجاجات ‘تشرين’ إلى خارج البلاد

زوعا اورغ/ وكالات

تحدثت الامانة العامة لمجلس الوزراء، السبت، عن ارسال وجبة جديدة من مصابي التظاهرات للعلاج خارج البلاد، فيما اكدت وجود تعاون مع وزارة الصحة لغرض استكمال بقية الإجراءات الخاصة لارسال جميع المصابين.

وقال المتحدث باسم الأمانة حيدر مجيد في تصريح له، إنه “تنفيذا لقرارات مجلس الوزراء وتوجيهات رئيس الوزراء لرعاية جرحى التظاهرات، غادرت اليوم الوجبة الثانية من جرحى التظاهرات للعلاج في الهند”، لافتا إلى أن “الوجبة الثالثة ستنطلق خلال أسبوعين أو عشرة أيام”.

وأوضح مجيد أن “عدد الجرحى المغادرين هو 26 مصابا وتشمل جميع الإصابات الخطرة، مثل الشلل وإصابات الحبل الشوكي وإصابة العيون”، مشيرا إلى أن “أغلب الجرحى من محافظة ذي قار كونها أكثر المحافظات التي قدمت شهداء وجرحى خلال التظاهرات”.

وأضاف أن “وزارة الصحة أكملت جميع الإجراءات من خلال قسم الإخلاء والاستقدام وأشرفت على هذه العملية، وأن الأمانة العامة قامت بالتنسيق والإشراف مع وزارة الصحة لغرض استكمال بقية الإجراءات الخاصة لارسال جميع المصابين الذين يستوجب علاجهم خارج العراق”، مبينا أن “كل مصاب يرافقه مرافق واحد من ذويه، أما المصابون الذين لا يستوجب إرسالهم الى خارج العراق فقد تم استكمال جميع إجراءاتهم وتم علاجهم”.

ولفت إلى أنه “سبق وأن تم إرسال الوجبة الأولى من جرحى التظاهرات، التي ضمت سبعة مصابين إلى تركيا لغرض العلاج”.