واشنطن تعرب عن قلقها من اعتقال البرلمانيين والصحفيين في اقليم كوردستان

زوعا اورغ/ وكالات

أعربت الولايات المتحدة الأميركية، عن قلقها إزاء استخدام الغاز المسيل للدموع في تظاهرات إقليم كوردستان.

وقالت السفارة الاميركية ببغداد في بيان: “نشعر بالقلق إزاء التقارير التي تتحدث عن استخدام الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي لتفريق المتظاهرين واعتقال الصحفيين ونشطاء المجتمع المدني وأعضاء البرلمان في إقليم كوردستان العراق خلال الاحتجاجات والفترة التي سبقتها، في السليمانية “.

ودعت “الحكومات الى حماية حقوق الإنسان والحريات العالمية المكفولة بموجب الدستور، بما في ذلك حرية التجمع والتظاهر السلميين، وحرية التعبير، والحق في محاكمة عادلة مع مراعاة الأصول القانونية، وأيضاً حق الصحفيين في ممارسة أعمالهم بحرية وبدون تدخل”.

وحثت السفارة “سلطات إقليم كوردستان العراق على مراجعة هذه الإجراءات وإعادة التأكيد على الأدوار الحيوية التي تلعبها الصحافة الحرة والتجمع السلمي وسيادة القانون في العملية الديمقراطية”.