نحات موصلي  يعيد لملوك اشور بريقهم بعد ان حطمهم داعش (صور)

زوعا اورغ/ عنكاوا كوم –الموصل –سامر الياس سعيد

اعاد النحات  عمر قيس ابراهيم الق الابداع لملوك اشوريين عظام ابرزهم سرجون الاكدي وسرجون الثاني  وسنحاريب  واشور بانيبال اضافة للثور المجنح المعروف بلاماسو  عبر معرضه الشخصي الثالث والذي حمل عنوان (ثلاث وثلاثون شهرا ).. عنوان المعرض ابرز من خلاله  النحات خضوع مدينة الموصل  الى سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية  مشيرا بانه حينما اراد الظلام  ان يخيم  على سماء المدينة  بغمام الارهاب والقبح  ابت نفوسنا  الا الاصرار  على زرع الجمال من خلال النشاط الفني  لايصال صوت الحقيقة  لتشرق شمس الحرية من جديد بعد  ثلاث وثلاثون شهرا .. ابرز الفنان  عمر قيس ابراهيم من خلاله معرضه  الذي اقيم برعاية  جمعية الفنانين التشكيليين  وبالتعاون مع مفتشية   اثار وتراث نينوى  والمعهد الثقافي الفرنسي وغرفة صناعة نينوى حيث قام بافتتاحه صباح يوم امس (الاحد) محافظ نينوى نجم الجبوري  حيث ابرز من خلاله الفنان أعمال آشورية بطريقة جديدة على شكل مجسمات محاولاً إرجاع الموصل إلى حضارتها التراثية والتاريخية وإبرازها بهويتها الأصلية.