ميترو يوجه دعوة لحكومتي بغداد والاقليم حول التوغل التركي: آلاف العوائل هجرت مناطقها!

زوعا اورغ/ وكالات

وجه مركز ميترو دعوة لحكومتي بغداد والاقليم، الأربعاء، للتدخل وانقاذ مصير آلاف العوائل التي هجرت قراهها بسبب التوغل التركي في مناطق كردستان، والذي تسبب باضرار بيئية.

وقال المركز في بيان انه، إنه “يدعو الى ايلاء الاهتمام الجدي والفاعل بما يحدث في اجزاء واسعة من أراضي أقليم كوردستان العراق، والتي تفرض فيها القوات التركية سيطرتها عليها”.

وأضاف المركز أن “العمليات العسكرية تلك أدت الى الاضرار بحياة آلاف المواطنين، الذين أضطروا الى هجرة مئات القرى والنزوح الى أماكن اكثر أمنا، كما أدى الغزو التركي الى الاضرار الجسيم بالبيئة، نتيجة احراق آلاف الدونمات من الاراضي الزراعية والمحميات الطبيعية، أضافة الى قيام القوات التركية بقطع آلاف ألاشجار المثمرة والطبيعية، كما ان استخدام القوات التركية للاسلحة المختلفة ومنها المحرمة دوليا سيؤدي مستقبلا الى تلوث التربة والبيئة لمئات السنين”.

وطالب المركز “الحكومة المركزية وحكومة أقليم كوردستان الى وقفة جدية ضد هذا الخرق الواضح والفاضح لكل القوانين والاعراف الدولية ولعلاقات الصداقة بين الدول المتجاورة، كما يطالب المركز الجهات والمنظمات الدولية وبالذات المهتمة منها بسلامة البيئة الى ادانة الانتهاكات التركية والضغط عليها لايقاف هذه التجاوزات والاعتداءات والخروقات التركية المنافية لحقوق الانسان والمعادية للبيئة والحفاظ عليها”.

كما طالب البيان “وسائل الاعلام الكوردستانية والعراقية والدولية والمدونين على وسائل التواصل الاجتماعي الى ايلاء الاهتمام الجدي بما يجري من قبل القوات التركية ومتابعتها وتغطيتها لتشكل عامل ضغط على السلطات التركية لايقاف تلك الجرائم بحق الانسان والبيئة”.

ودعا البيان “الجهات المسؤولة الى تسهيل عمل الفرق الاعلامية وفسح المجال امامها للوصول الى المناطق المتضررة”.