ممثلة واشنطن بمجلس الامن: نشعر بالقلق لاستخدام القوة ضد المتظاهرين العراقيين

زوعا اورغ/ وكالات

قالت ممثلة الولايات المتحدة الاميركية في مجلس الامن الدولي كيلي كرافت، الثلاثاء، ان العراقيين بمختلف دياناتهم خرجوا للتظاهر ودعوا لايجاد وطن خال من الفساد.

وأضافت كرافت خلال جلسة مجلس الامن الخاصة بالعراق، ان “العالم في الوقت الأخير شهد كيف عبر العراقيون عن رغبتهم بأمة من دون فساد وتدخل خارجي وتوفير الخدمات”، مضيفة “ندعم سعي العراق لإطلاق إصلاحات انتخابية واقتصادية وتحسين الخدمات العامة”.

واكدت، ان “المسؤولية الأساسية تقع على عاتق الدولة في حماية ممثليها”، مشيرة الى ان “هناك تكليفات اممية بإجراء حوار مجتمعي جامع في العراق وهي تمثل خارطة طريق”.

وحول اجراءات الاجهزة الامنية وما يتعرض له المتظاهرون في بغداد وبقية المحافظات الأخرى، قالت كرافت، “نشعر بالقلق لاستخدام (قوة فتاكة) ضد المتظاهرين، وندين العنف الذي حل في التظاهرات وندعو الحكومة الى اعلى درجات ضبط النفس”.

واوضحت، ان “جيران العراق لا يجب ان يتدخلوا في شؤونه الداخلية”، فيما طالبت “قادة العراق بالنظر في خارطة الطريق التي طرحتها بلاسخارات، وانهم  سيبذلون كل الجهود الممكنة لمساعدة العراق”.