مجلس الشعب السوري يقر جريمة الابادة الجماعية للارمن على يد الدولة العثمانية وذكر خجول لمذابح السريان الآشوريين

زوعا اورغ – متابعات

تبنى مجلس الشعب السوري بالإجماع فى جلسته العاشرة من الدورة العادية الثانية المنعقدة يوم الخميس الموافق 13/02/2020 ، برئاسة حمودة صباغ رئيس المجلس، قرارا يدين ويقر جريمة الإبادة الجماعية المرتكبة بحق الأرمن على يد الدولة العثمانية بداية القرن العشرين مع ذكر خجول لمذتبح السريان الآشوريين.

وجاء فى نص القرار إن مجلس الشعب في الجمهورية العربية السورية في جلسته المنعقدة يوم الخميس، يدين ويقر جريمة الإبادة الجماعية للأرمن على يد الدولة العثمانية بداية القرن العشرين كما يدين أي محاولة من أي جهة كانت لإنكار هذه الجريمة وتحريف الحقيقة التاريخية حولها ويؤكد أن هذه الجريمة هي من أقسى الجرائم ضد الإنسانية وأفظعها.

والمجلس اذ عبر عن تعاطفه الكامل مع الشعب الارمني الصديق والسريان والاشوريين وغيرهم كانوا ضحية عمليات تصفية عرقية ممنهجة ومجازر جماعية على يد العثمانيين في تلك الفترة، ويدعو برلمانات العالم والرأي العام العالمي والمجتمع الدولي باسره لإقرارها وادانتها.