قداسة أبينا البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا، يعود إلى مقر أقامته في القلاية البطريركية في اربيل

زوعا اورغ/ اعلام البطريركية

ودعت رعيات المانيا لكنيسة المشرق الآشورية صباح يوم الثلاثاء 21 كانون الثاني 2020 قداسة أبينا البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا بطريرك كنيسة المشرق الآشورية في العالم ليعود بسلام إلى مقر الكرسي البطريركي.

وكان قداسته قد أمضى في المانيا فترة الميلاد والسنة الجديدة، وإذ أحتفلت رعيات المانيا والابرشية والكنيسة بشكل عام فأننا نشكر الرب على تواجد قداسته معنا في المانيا أباً وراعياً في هذه الأيام المقدسة.

هذا وكان نيافة الأسقف مار عبديشوع أوراهام أسقف الأبرشية في أنتظار قداسته في المطار ويرافقه الأب دانيال شمشون كاهن رعية مار شمعون برصباعي في فيزبادن وأعضاء اللجنة العاملة للرعية.

هذا ولم يكن تواجد نيافته في المطار لتوديع قداسته فقط بل ليكون برفقته طوال رحلة العودة  الميمونة من المانيا إلى اربيل بأمان وسلام.

وسيكون نيافته برفقة قداسته لبضعة أيام قبيل عودته إلى مقر أقامته في القلاية الأسقفية في ستوكهولم.