قاطع كندا للحركة الديمقراطية الآشورية وبمشاركة العديد من مؤسسات أبناء شعبنا السياسية والأجتماعية تحتفل بيوم الشهيد الكلداني السرياني الآشوري

زوعا اورغ/ كندا

بمناسبة مرور89 سنة على مذبحة سميل، وإجلالا ليوم الشهيد الكلداني السرياني الآشوري، أحتفل قاطع كندا للحركة الديمقراطية الآشورية، وبمشاركة إتحاد الطلبة الكلداني السرياني الاشوري فرع كندا (ACCSU  )، والجمعية الخيرية الآشورية فرع كندا.

وبحضور ممثلي الأحزاب والمنظمات الجماهيرية  العراقية بتاريخ 7آب 2022 بيوم الشهيد ، حيث أبتدأ الأحتفال بفعالية (رسالة شهيد ) مشهد مسرحي قصير، تمثل دعوة الشهيد لأبناء الأمة على ضرورة الوحدة ونبذ الأنقسام، لمواجهة العقبات التي تحاك ضد أمتنا المجيدة.حيث نالت إستحسان الجمهور، المشهد التمثيلي من تأليف وتمثيل وأخراج إلسيد إبراهيم برخو ومداخلات شعرية للشاعر االقومي فهد أسحق، بعدها القيت كلمة القاطع ، محتفيا بعبق الذكرى ومرحبا بالحضور الكرام من قبل السيد كوركيس ياقو مسؤول القاطع الذي أبرز في كلمته معنى ان نحتفل سوية كشعب حي يحي الذكرى الأليمة ، تلاها كلمة الأب أيشو يوخنا ، مستلهما من عبر الشهادة في الكنيسة والأمة التي آمنت بها دروسا لأستمرار مسيرة شعبنا في الحياة الحرة الكريمة.

وبعدها كانت كلمة إتحاد الطلبة الكلداني السرياني الآشوري فرع كندا ألقتها الطالبة أترا قيصر، جاءت عن دور الأتحاد في تعريف ابناء شعبنا عن عمق التضحية لشهداء شعبنا في الوطن،كما تكلمت بأختصار بأهم الواجبات الملقاة على عاتقهم لخدمة الطلبة ومجتمعنا الآشوري، وكانت هناك كلمة لفرع كندا للحزب الشيوعي العراقي، القتها السيدة نوال يوسف، حيت أستنكرت وبشدة  الذكرى الأليمة التي راح ضحيتها المئات من أبناء شعبنا، مذكرة بذلك مأساة شعبنا الأشوري وبقية القوميات منها الأيزيدية،وأثنت على عراقية شعبنا وإنتمائه الأصيل.

بعدها إعتلى المنصة الناشط القومي السيد زيا وردا ممثلا عن المنظمة الآثورية الديمقراطية ، في كلمة لخص فيها معنى الشهادة ومكانتها الرفيعة في وجداننا الجمعي،كما أشار الى دور الشباب الأيجابي في أي حراك ،ومنحهم الفرصة للتعبير عن ذاتهم القومية بأعتبارها قضية واحدة ، بعدها تم عرض فيديو عن المذابح الذي تعرض لها شعبنا على شاشة البروجكتور، موضحا فيها سلسلة المذابح التي تعرض لها شعبنا الصامد، وكانت هناك وقفة قصيرة للأستراحة، ليعود الأحتفال مجددا بتلاوة قصيدة رائعة للشاعر الدكتور مديح الصادق، في معنى الشهادة تحت عنوان ( إن غد الثوار لأت’، آت ) . معبرا بصورمجازية ومستخدما للرمز عنوانا لقصيدة ألهبت الشعور لدى الحضور لحجم الكلمات وصداها المدوي، والتي قضت مضاجع الأعداء،ثم القيت كلمة الحزب الوطني الآشوري بحضور السيد جونسون شموئيل عضو مكتب الحزب في كندا ، حيث ألقاها السيد إبراهيم برخو بالنيابة جاء فيها، إن ذكرى الشهداء تجعلنا لأن نعيد النظر في وضع أمتنا وشعبنا، مستلهما من معاني الشهادة أروع الصور في التضحية، كما وأرسلت الجمعية العراقية الكندية رسالة خطية مشاركة هموم شعبنا الصامد، بكلمة رائعة حيوا فيها صمود شعبنا للتصدي مستنكرين بذات الوقت ما حل بشعبنا الآشوري والشعب الآيزيدي.وقد تم إعطاء مساحة من الحرية لبعض المداخلات فقد جاءت كلمة السيد آشور قرياقوس وإلقاءه لقصيدتين بالسريانية والعربية ليؤكد فيها بأن معاني الأحتفاء بيوم الشهيد هي من الأمور الواجب الأهتمام بها، وبعدها تفضل السيد رمسن بنيامين بالقاء كلمته، مؤكدا لدور الشباب في القيام بدور فعال من أجل خدمة أبناء شعبنا في الوطن والمهجر.

وفي نهاية الحفل تقدم ممثلوا لجنة إحتفالات يوم الشهيد بالشكر لكل المشاركين الذين حضروا واللذين أنابوا عنهم .

المجد والخلود لشهداء أمتنا المجيدة.

اللجنة المنظمة للأحتفال