قائمّقام سنجار يتهم جهات سياسية بخلق فتنة كبيرة بين شمر والايزيديين

زوعا اورغ/ وكالات

حذر قائممقام قضاء سنجار بمحافظة نينوى فهد حامد، اليوم الاربعاء، من محاولة جهات سياسية خلق “فتنة كبيرة” بين المكون الايزيدي وقبيلة شمر، باستغلال حادثة اغتيال اثنين من ابناء القبيلة قرب القضاء.

وقال حامد في حديث لـ(بغداد اليوم)، ان “اغلب العشائر العربية الموجودة في قضاء سنجار وقفت مع تنظيم داعش في حملته التي شنها ضد المكون الايزيدي، باستثناء قبيلة شمر التي دافعت عن الايزيديين ووقفت معهم ضد داعش”.

وأضاف قائمقام سنجار، أن “جهات سياسية تحاول استغلال حادث اغتيال اثنين من ابناء شمر، الذي وقع يوم امس في منطقة دوميز قرب قضاء سنجار، لخلق فتنة كبيرة واثارة المشاكل من خلال اتهام ابناء المكون الايزيدي بالوقوف خلف الحادث، على الرغم من استنكارهم للحادث”.

وشدد حامد على “بقاء الايزيديين وشمر اخوة متحابين في سنجار، حتى لو قُتل 100 من ابناء الطرفين”.