غبطة البطريرك يونان يرسم الخوراسقف فراس منذر دردر مطراناً نائباً بطريركياً على البصرة والخليج العربي،  بحضور النائب يونادم كنا وجمع من ابناء شعبنا في كاتدرائية سيّدة النجاة ببغداد

زوعا اورغ/ بغداد

احتفل غبطة البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي الكلي الطوبى، بالقداس الإلهي على مذبح كاتدرائية سيّدة النجاة “أمّ الشهداء”، في منطقة الكرادة  في العاصمة بغداد، وخلاله قام غبطته برسامة الخوراسقف فراس منذر دردر مطراناً نائباً بطريركياً على البصرة والخليج العربي، باسم “مار أثناسيوس فراس دردر”.، وذلك مساء يوم الجمعة 30 تشرين الأول 2020.

وقد عاون غبطتَه في القداس والرسامة أصحابُ السيادة: مار أفرام يوسف عبّا رئيس أساقفة بغداد وأمين سرّ السينودس المقدس، ومار يوحنّا بطرس موشي رئيس أساقفة الموصل وتوابعها، ومار نثنائيل نزار سمعان مطران أبرشية حدياب – أربيل وسائر إقليم كوردستان، والأب عمّار ياكو النائب العام في أبرشية الموصل وتوابعها، والأب حبيب مراد القيّم البطريركي العام وأمين سرّ البطريركية.

وشارك في القداس سيادة المطران ميتيا ليسكوفار السفير البابوي في العراق، وسيادة المطران إيليّا اسحق ممثّلاً قداسة بطريرك كنيسة المشرق الآشورية مار كيواركيس صليوا، والمونسنيور جوزف زباريان رئيس الكنيسة الأرمنية الكاثوليكية في العراق، وعدد من الآباء الخوارنة والكهنة والشمامسة والرهبان والراهبات والإكليريكيين، من الكنيسة السريانية الكاثوليكية ومن الكنائس الشقيقة، وجمع غفير من المؤمنين، تتقدّمهم والدة المطران الجديد وشقيقته القادمتان من الولايات المتّحدة الأميركية، وأهله وذووه وأقرباؤه وأصدقاؤه، ومن أبناء رعية سيّدة النجاة والرعايا الأخرى في أبرشية بغداد، ووفود من المؤمنين القادمين من أبرشيتَي الموصل وحدياب، فضلاً عن الوفد القادم من البصرة.

كما شارك في هذه المناسبة النائب يونادم كنّا رئيس كتلة الرافدين النيابية، والسيد رعد جليل كجه جي رئيس ديوان أوقاف المسيحيين والديانات الأخرى في العراق، فضلاً عن عدد من الرسميين والعسكريين.

خدم القداس ورتبة الرسامة الآباءُ الكهنة، والجوق المشترَك القادم من مختلف رعايا قره قوش بقيادة الأب دريد بربر.