غبطة البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان يستقبل وفداً من الكهنة من أبرشية الموصل

زوعا اورغ/ اعلام البطريركية

مساء يوم الأربعاء ٥ شباط ٢٠٢٠، استقبل غبطة أبينا البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي، وفداً من الآباء الكهنة من أبرشية الموصل، وذلك في مقرّ الوكالة البطريركية السريانية في روما.

ضمّ الوفد: الأب عمّار ياكو النائب العام لأبرشية الموصل، والأب بطرس قابو، والكاهنين المرتسمين حديثاً الأب إيفان القس موسى، والأب فرنسيس بقطر الذي نال الرسامة الكهنوتية يوم السبت الماضي في مدينة ستراسبورغ الفرنسية بوضع يد صاحب السيادة مار يوحنّا بطرس موشي رئيس أساقفة الموصل وتوابعها، يرافقهم بعض العلمانيين.

خلال اللقاء، رحّب غبطة أبينا البطريرك بهم متمنّياً لهم إقامة طيّبة في روما وعودة سالمة في نهاية هذا الأسبوع إلى أبرشيتهم في العراق.

كما وجّه غبطته إليهم حديثاً روحياً نوّه فيه إلى الدور الأساسي الذي يؤدّيه الكاهن كرسول يكرّس ذاته لخدمة شعب الله، ويبذل قصارى جهده في خدمة كنيسته ورعيته وأبرشيته لما فيه خير نفوس المؤمنين وخلاصهم.

وهنّأ غبطته الكاهنين الجديدين إيفان وفرنسيس، متمنّياً لهما خدمة مثمرة في حقل الرب بالطاعة للرئيس الكنسي والأمانة للوزنات التي استودعتهم إيّاها الكنيسة.

شكر الآباء الكهنة والعلمانيون غبطتَه على محبّته واستقباله الأبوي، داعين له بالصحّة والعافية والعمر المديد.

حضر هذا اللقاء الأب رامي قبلان الزائر الرسولي في أوروبا، والأب حبيب مراد القيّم البطريركي العام وأمين سرّ البطريركية.