شباب يد بيد من أجل عنكاوا يأسفون لعدم وجود استجابة لمناشدات اهالي عنكاوا لوقف الاعتداء والتجاوز من قبل شركة لالاف على اراضيهم وتحمل حكومة الاقليم لمساهمتها الفعالة في افراغ البلد من المسيحيين

زوعا اورغ/ صفحة يد بيد من اجل عنكاوا

نشرت صفحة يد بيد من اجل عنكاوا منشورا على صفحتهم في الفيس بوك جاء فيه : للاسف لاتوجد اي استجابة لمناشدات اهالي عنكاوا لوقف الاعتداء و التجاوز على اراضيهم، فماتزال شركة لالاف مستمرة في عملها لبناء مشروع سكني ضخم لذوي الدخل العالي على اراضي فلاحي عنكاوا بدون ان يتم تعويضهم، و هنا نناشد ممثلينا في برلمان الاقليم و ممثلينا في حكومة الاقليم و في مقدمتهم السيد فوزي الحريري رئيس ديوان رئاسة الاقليم و السيد انو جوهر وزير النقل و المواصلات بتحمل مسؤوليتهم التاريخية و التدخل لإيقاف هذا التجاوز الصارخ، و في حال استمرار هذه التجاوزات فكل الخيارات القانونية و المدنية مطروحة و في مقدمتها التظاهر السلمي و تقديم مذكرات احتجاج الى السفارات و القنصليات و في مقدمتها سفارة الفاتيكان .

ان تكرار هذه الظاهرة الخطيرة التي تحرم اجيالنا المستقبلية من السكن ستدفع بشبابنا الى الهجرة و ترك البلاد وسيفرغ العراق من سكانه الاصليين و التاريخ لن يرحم حكومة الاقليم لمساهمتها الفعالة في افراغ البلد من المسيحيين.