سلاف فواخرجي تتجول في القامشلي وتشجّع الغناء والفلكلور السرياني

زوعا اورغ/ متابعات

شاركت الفنانة سلاف فواخرجي، السبت، في مهرجان “الرها” للأغنية السريانية بنسخته السابعة والعشرين في مدينة القامشلي.

وقبل يومين، أعلنت “فواخرجي” على صفحتها الرسمية على “فيسبوك” وصولها إلى مدينة القامشلي وتجولها بين عدة أماكن منها مقر مطرانية السريان وأديرة مارفبرونيا ومار جرجس ومار أحو.

وأقيم المهرجان في قاعة مار كبرئيل في القامشلي برعاية من لجنة الرها للأغنية السريانية، وهي لجنة تعمل على تنظيم المهرجان دورياً وتختار النتاجات الفنية التي ستعرض خلال الحفل.

وقالت سلاف فواخرجي في مقابلة لها “أحببت هذه المنطقة وسكانها كثيراً ومنذ زمنٍ طويلٍ كنت أخطط لزيارة القامشلي والآن قد سنحت الفرصة لمجيئي.”

وأضافت “فواخرجي” على هامش المهرجان: “أحييهم على اهتمامهم بالفلكلور السرياني والأغنية السريانية وأنا سعيدة جداً بكوني هنا بين أهلي وناسي حالياً.”

وأشارت النجمة فواخرجي إلى أن مشاركتها جاءت بدعوة من راعي أبرشية الجزيرة والفرات مار موريس عمسيح والمجلس الملي وأعضاء لجنة “الرها” للأغنية السريانية.

وتخلل المهرجان عروضاً غنائية وموسيقية للفنانين والفرق المشاركة، “عكست ارتباط المجتمع السرياني بالأرض والوطن”، حسب القائمين على سير أعمال المهرجان.