رئيس الوزراء العراقي المكلف يكشف عن أولويات حكومته

زوعا اورغ/ وكالات

أعلن رئيس الوزراء العراقي المكلف، محمد شياع السوداني، الخميس، أن “محاربة الفساد” ستكون في صدارة أوليات حكومته، متعهدا بـ”استرداد هيبة الدولة، وفرض احترام القانون، وإيقاف التدهور والانفلات بجميع مسمياته وأشكاله”.

وقال السوداني في كلمة متلفزة إنه سيبذل قصارى جهده لتشكيل حكومة “قوية عازمة على تنفيذ أهدافها وبرنامجها”، داعيا القوى السياسية إلى “ترشيح شخصيات كفوءة ومهنية ونزيهة” لكابينته الوزارية.

وأضاف السوداني أن المرحلة المقبلة ستشهد “إجراء انتخابات محلية ونيابية في أجواء حرة ونزيهة”، من دون أن يشير إلى أنها ستكون مبكرة أو اعتيادية.

ووعد السوداني بالتصدي لأزمات البلد وفق برنامج حكومي يتبنى إصلاحات “اقتصادية تستهدف تنشيط قطاعات الصناعة والزراعة ودعم القطاع الخاص ومعالجة الآثار البيئية والتصحر”، ووضع برامج دعم للحكومات المحلية لتمكنيها من تقديم أفضل الخدمات للعراقيين.

https://www.facebook.com/watch/iraqialivetv/

وأكد السوداني أن الحكومة الجديدة ستسعى لإيجاد “بيئة آمنة للشركات الاستثمارية والبعثات الدبلوماسية”، مشيرا إلى أن حكومته ستبني علاقات العراق الخارجية على “أساس المصالح المشتركة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية واحترام السيادة”.

وفي وقت سابق الخميس، كلف رئيس الجمهورية العراقي الجديد، عبد اللطيف رشيد، كلف محمد شياع السوداني بتشكيل حكومة عراقية جديدة باعتباره مرشح الكتلة النيابية الأكبر.

وكان ترشيح الإطار التنسيقي للسوداني في الصيف، شرارة أشعلت التوتر بين الإطار والتيار الصدري الذي اعتصم مناصروه أمام البرلمان على مدى نحو شهر، مطالبين بحل البرلمان وإجراء انتخابات نيابية مبكرة.

وسيكون أمام السوداني، الذي شغل سابقا مناصب وزارية عديدة، فترة 30 يوما لتشكيل حكومة عراقية جديدة.