رئيس العراق: إيران جارتنا.. لكننا حريصون على سيادتنا

زوعا اورغ/ وكالات

أكد الرئيس العراقي برهم صالح، الأربعاء، أن “إيران جارتنا ونحرص على دمجها في الإطار الإقليمي لكننا حريصون على سيادتنا”.

وقال في قمة “بيروت انستيتيوت”، إن بغداد استضافت أكثر من جولة محادثات سعودية إيرانية.

كما أضاف “لا نريد أن تتحول البلاد إلى ساحة صراعات”، مضيفاً أن “الحشد شكل خلال اجتياح داعش للموصل واليوم يجب أن تخضع هذه القوات للدولة”.

وتابع “لا يمكن للعراق أن يكون ضعيفا، ولا يمكن أن نغرق في الصراع، وأغلب العراقيين يرغبون بالمضي قدما بمساعدة شركائنا وأصدقائنا في المنطقة من أجل بناء عراق مستقر ومزدهر”.

وجود عسكري أميركي

كما أكد أن العراق والولايات المتحدة لا يرغبان بوجود عسكري أميركي دائم في البلاد.

وتطرق لأزمة مخيم الهول قائلاً “لدينا مشكلة مخيم الهول، والجميع يريد أن يلقي بمشاكله علينا، ولدينا العديد من المقاتلين الأجانب، والعراق لا يستطيع التعامل مع هذا الملف ونحن بحاجة إلى تعاون دولي من أجل ذلك”.