رؤساء كنائس بغداد يتداولون الوضع العراقي “المقلق” وتفشي وباء كورونا

زوعا اورغ/ اعلام البطريركية

بدعوة من غبطة البطريرك الكردينال لويس روفائيل ساكو التقى رؤساء الكنائس في بغداد مساء الثلاثاء 17 اذار 2020 وذلك في مقر البطريركية بالمنصور.

حضر اللقاء اصحاب السيادة الاساقفة: افاك اسادوريان، جان سليمان، شليمون وردوني، يوسف عبا، ايليا اسحق، باسيليوس يلدو، روبرت جرجيس، فاروق حمو والمونسنيور جوزيف نرسيس والارشمندريت الفريد يونان والقمص مينا الاورشليمي.

تداول الاساقفة موضوع تفشي وباء فيروس كورونا والوضع العراقي المقلق واصدروا التعليمات  والتمنيات الاتية:

–         تفشي وباء فيروس كورونا

بسبب انتشار فيروس كورونا السريع في العديد من الدول، ومن ضمنها العراق، وارتفاع مستمر لعدد الضحايا، واالتداعيات الاقتصادية والاجتماعية الوخيمة التي خلقَت ذعراً وقلقاً عند الناس، نوصي رعايانا بأخذ الحيطة  كالبقاء في المنازل، والالتزام بتعليمات الحكومة الاحترازية. ومن جانبنا وحرصا على حياتكم  وايضاً كأجراء وقائي تتوقف الى اشعار آخر النشاطات الكنسية ومجالس العزاء.

ايمانكم ينبغي ان يبقى أقوى من الخوف والقلق، تمسكوا به وبالرجاء  وواظبوا على الصلاة  والصيام ما تبقى من زمن الصوم لمن يقدر لتعبر الازمة.

كهنتنا  متأهبون لخدمة من  يطلب المساعدة الروحية والمعنوية…

 

–         الوضع العراقي المقلق

امام التراكمات الثقيلة والازمات المتكررة، ندعو جميع الكتل السياسيية الى وضع مصلحة العراق والمواطنين فوق اية اعتبارات اخرى، وندعوها الى الاسراع في تشكيل حكومة وطنية قوية تفرض هيبة الدولة وتحافظ على سيادته وامنه وثروته، وتؤمن انتخابات مبكرة نزيهة  لتشكيل حكومة جديدة تتبنى اصلاحات التي يطالب بها الشعب، في تحسين اوضاعه من خلال  تحقيق العدالة الاجتماعية والحياة الكريمة للجميع دون استثناء.

نسأل الله تعالى ان يحمي الجميع، يشفي المصابين بوباء كورونا، ويزيله من العالم.