“دعوة إلى إصلاح حقيقي”.. بومبيو يبحث مع الكاظمي أزمة العراق الاقتصادية 

زوعا اورغ/ وكالات

أجرى وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الجمعة، اتصالا هاتفيا مع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي لبحث الأزمة الاقتصادية التي يشهدها العراق، وتطرق الطرفان إلى أطر الحوار الاستراتيجي بين البلدين الشهر المقبل.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس في بيان صحفي أن بومبيو دعا الكاظمي إلى إجراء إصلاح حقيقي بينما يعمل مع المؤسسات الدولية لتقديم مساعدة مالية للعراق.

وأفاد تقارير صحفية أن الاقتصاد العراقي يشهد انهيارا بفعل الضربة المزدوجة لانخفاض أسعار النفط وإجراءات الإغلاق التي تفرضها الحكومة بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، التي دمرت سبل العيش ووضعت بعض الأسر تحت خط الفقر وفي دائرة الجوع.

ولم تكن العلاقات الأميركية العراقية على أفضل ما يكون خلال فترة الحكومة السابقة، إذ انتقدت الولايات المتحدة الأميركية الحكومة العراقية مرات عدة بسبب تعاملها مع التظاهرات بطريقة عنيفة، كما قالت بشكل غير مباشر إنها مع إقالة الحكومة، من خلال تصريحها بدعم مطالب المتظاهرين، التي كانت إقالة الحكومة أهمها.