خلال استقباله وفدًا من الاتحاد الأوربي، يعقوب كوركيس يدعو لتكثيف الجهود تجاه الأقليات في سهل نينوى وسنجار للاستقرار في مناطقهم التاريخية وإدارة امورهم ضمن المظلة الوطنية

زوعا اورغ – اربيل

استقبل السيد يعقوب كوركيس نائب السكرتير العام للحركة الديمقراطية الاشورية – زوعا والسيد ازاد وردا رئيس لجنة المتابعة والتدقيق ونبيل ملهم وكيل مسؤول فرع اربيل وزهيرة كاسبر عضو فرع اربيل، عضو برلمان الاتحاد الأوربي لارش ادكتسون عضو البرلمان السويدي عن الحزب الديمقراطي المسيحي والسيد متين رهاوي رئيس الاتحاد السرياني الأوربي وعدد من الشخصيات الاخرى.

وتم خلال اللقاء الذي جرى اليوم الجمعة الأول من تشرين الثاني ٢٠١٩ في اربيل مناقشة الاوضاع السياسية في عموم العراق وتبادل وجهات النظر حول التطورات الأخيرة في المنطقة.

كما وتم استعراض اوضاع شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في سهل نينوى وظروف العائدين من تهجير داعش الارهابي، وغياب التنمية والتطوير في المنطقة سواء من قبل الحكومة العراقية او تدني مستوى الدعم من قبل المجتمع الدولي وعدم ارتقائه الى مستوى حاجات المنطقة وابناء المنطقة.

ودعى نائب السكرتير العام الى ضرورة تكثيف الجهود من قبل المجتمع الدولي للقيام بواجباته تجاه الأقليات في سهل نينوى وسنجار ومناطق اخرى وتمكينهم للاستقرار بصورة طبيعية في مناطقهم التاريخية وإدارة امورهم ضمن المظلة الوطنية.