خبير أمني: معظم الذي سقطوا في التظاهرات الأخيرة يعملون بالكسب اليومي

زوعا اورغ/ وكالات

أكد الخبير الأمني، هشام الهاشمي، الثلاثاء، ان معظم المتظاهرين في بغداد من الفئة العمرية بين 20 إلى 30 عاما اغلبهم يعمل كاسبين يوميين.

وذكر الهاشمي، في تغريدة على “تويتر” اليوم، 8 تشرين الأول 2019، ان عينة عن التظاهرات بحسب احصائية مستشفى ومراكز شرطة مدينة الصدر، أظهرت سقوط 57 شخصا وجرح 1016 آخرين فيما كان 19 شخصا من بين المفقودين إضافة لوجود 205 متظاهرا جروحهم خطرة.

وأضاف أن من بين الجرحى 550  من الفئة العمرية 20 الى 30 عاما ، كما ان هناك 30 متظاهرا جريحا من منتسبي الحشد الشعبي.

وأوضح الهاشمي، إلى ان اثنين من الذين سقطوا في التظاهرات هما مدرسان، و8 منهم يعملون كعمال خدمة، و20 كعمال بناء و 21 كسائقي تكسي وتكتك.

وأشار إلى انه “حسب احصائيات سجلات مستشفيات الشيخ زايد والكندي والشهيد الصدر، فقد غادر 1000 جريح المستشفيات بعد ان تلقوا العلاج اللازم، وتبين انهم من الفئة العمرية 16-30 سنة، و 59,7% منهم يعملون بالكسب اليومي من اصحاب البسطيات وسائقي التكتك والمفسوخة عقودهم، و30% من اصحاب الشهادات، 9% أخرى”.