توسع رقعة الاحتجاج وإحراق مقار سياسية في السليمانية

زوعا اورغ/ وكالات

أفاد مصدر محلي، اليوم الأربعاء، بتوسع رقعة الاحتجاجات التي تشهدها محافظة السليمانية، مشيراً إلى أنها أمتدت إلى السوق الكبير.

وقال المصدر في حديث صحفي، إن “المتظاهرين أقدموا على حرق مقر حركة التغيير ومقر الحزب الديمقراطي الكردستاني في مدينة سيد صادق، ومقر الاتحاد الوطني الكردستاني في بيرة مكرون التابعة الى محافظة السليمانية”.

وفيما أشار إلى “إطلاق نار كثيف من قبل قوات الأمن”، بين المصدر أن “رقعة الاحتجاجات توسعت لتصل إلى سوق السليمانية الكبير، الذي شهد هو الآخر حريقاً لم تعرف أسبابه”.