بعد القاء القبض عليه بتهم كيدية، قوات الامن الكردية تطلق سراح الصحفي هرمز موشي بكفالة مالية

زوعا اورغ/ دهوك

بعد القاء القبض عليه بتهم كيدية، وبحجة قيامه لقيامه بنشر فيديو عن موقع اثري اشوري اكتشف بالصدفة على جبل داكا- قرب ناحية فايدة طالب فيه بحماية الاثار الاشورية، قامت قوات الامن الكردية (الاسايش) باطلاق سراح الصحفي والناشط هرمز موشي بكفالة مالية.

وقالت مصادر موقع زوعا اورغ في دهوك ان اسايش دهوك قامت اليوم باطلاق سراح هرمز موشي بكفالة مالية بعد اعتقاله اثر دعوى  قضائية من مديرية اثار دهوك لقيامه بنشر فيديو عن موقع اثري اشوري اكتشف مؤخرا، حيث كان قد طالب فيه بحماية الاثار الاشورية في المنطقة.

واثار اعتقال الناشط والصحفي هرمز موشي ضجة اعلامية على مواقع التواصل الاجتماعي، اثر اعتقاله غير المبرر والذي اعتبروه تجاوز كبير على حرية الصحافة ونقل المعلومة، مطالبين باطلاق سراحه عبر هاشتاكات بالسريانية والعربية والانكليزية،
#ܚܐܪܘܬܐ_ܠܗܘܪܡܝܙܕ_ܡܘܫܐ
#الحرية_لهرمز_موشي
#FreeHurmizMushi

معبرين عن سخطهم اثر تصرف قوات امن الاقليم بحق هرمز موشي مؤكدين ان هناك العشرات من المطلوبين للقضاء بتهم ارهابية ومنهم مهربين للاثار يتجولون بحرية ويسكنون ارقى الفنادق في اربيل واخرين صادرة بحقهم اوامر قبض من محاكم بالاقليم ممن تجاوزوا على اراضي شعبنا الكلداني السرياني الاشوري لا تنفذ بحقهم منذ سنوات، تركوا كل هؤلاء والقوا القبض على الصحفي هرمز لانه كشف عن اثار شعبه وطالب بحمايتها.

من جانبه نشر الصحفي هرمز موشي منشورا بعد اطلاق سراحه على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك، قدم فيه شكره وتقديره لكل الذين تضامنوا معه واتصلوا به هاتفيا او عن طريق الماسنجر والفايبر من داخل الوطن وخارجه وكذلك الذين زاروه في البيت للاطمئنان على سلامته، كلا من السيد يونادم كنا السكرتير العام للحركة الديمقراطية الاشورية عضو مجلس النواب العراقي رئيس قائمة الرافدين النيابية والرفاق أعضاء اللجنة المركزية جميعا وكل الذين قاموا بالواجب اثناء تواجدي في السجن واللذين تواجدوا في المحكمة اليوم لمتابعة قضيتي وإطلاق سراحي بالاخص النائب فريد يعقوب عضو برلمان الاقليم عن قائمة الرافدين النيابية والسيد نينوس عوديشو عضو مجلس محافظة دهوك والمحامي روني حكمت الذي قام بالكفالة والمحامي بنيامين نيسان وكل محامي من ابناء شعبنا الذين حضروا في المحكمة اليوم لمتابعة قضيته.