اُسقف جديد في الكنيسة الكلدانية

زوعا اورغ/ إعلام البطريركية

انتخب السينودس الكلداني المنعقد في 3- 13 آب 2019  ثلاثة أساقفة لأبرشيات: طهران واورمية في الجمهورية الاسلامية الايرانية، وزاخو في اقليم كوردستان العراق.

عندما سألناهم عن رضاهم، أبدى مرشح أبرشية زاخو، الأب فيليكس الشابي، رضاه، في حين سحب الاثنان الاخران ترشيحهما لأسباب ذكراها في الرسالة.

كان بالامكان اعلان ذلك قبل عيد القيامة الماضي، لكن بسبب تداعيات جائحة كورونا والحجرالصحي، والأمل أن يُغير أحد المرشحين رأيه، ارتأينا  تأجيل الاعلان الى اشعار آخر. ولما لم يتغير شيء، طلبنا من اذاعة الفاتيكان إعلان اسم مطران زاخو ظهر السبت 28 حزيران 2020، بعد ان ثبَّت البابا الانتخاب.

أبرشية زاخو

قرر آباء السينودس إعادة أبرشية زاخو الى وضعها السابق على الشكل الاداري التالي: الكرسي الاُسقفي يكون في مدينة زاخو، وهي مركز قضاء وترتبط بها كل البلدات التابعة لها وكهنتها.

اما دهوك فتتحول الى كرسي اُسقفي يحمل اسم مطران دهوك ويرتبط بها كل البلدات التي كانت تابعة لأبرشية العمادية. وهكذا تنتهي تسمية أبرشية العمادية وتتبنى التسمية الجديدة أبرشية دهوك وهي مركز المحافظة ومطرانها سيادة  مار ربان القس.

مطران  زاخو الجديد الخوراُسقف سعيد (فيليكس) داود الشابي

من مواليد بلدة كرمليس في سهل نينوى 19 كانون الثاني 1975.

الرسامة الكهنوتية 29 حزيران 1998

الشهادات: بكلوريوس فلسفة ولاهوت من كلية بابل الحبرية 1998 وماجستير قانون كنسي من المعهد الشرقي بروما  وحاليا هو في روما يعد اطروحة الدكتوراه في نفس المادة وفي نفس المعهد.

فضلاً عن العربية والكلدانية فهو يجيد الانكليزية والايطالية.

خدم اولاً في الموصل الى سنة 1999 ثم سافر للدراسة في روما، بعده نقلت خدمته الى أبرشية مار بطرس الرسول الكلدانية في سان دييكو من سنة 2002 والى الآن.

له بعض الاصدارات والمقالات.

لم نحدد تاريخ الرسامة بعد بسبب جائحة كورونا.

البطريركية اذ تهني الاسقف الجديد برسامته، تتمنى له  كل التوفيق في خدمته الجديدة في أبرشية زاخو، كما تقدر موقف المرشحين النبيل وتواضعهما وتواصلهما كل من موقعه في خدمة الكنيسة بتفانٍ.