ايضاح صادر من قاطع كاليفورنيا للحركة الديمقراطية الاشورية

زوعا اورغ/ كاليفورنيا

ايضاح

اذ نقدر عاليا الجهود الاعلامية الايجابية الهادفة لخدمة قضيتنا القومية ورفع الوعي لدى ابناء شعبنا من حيث الجوانب الثقافية والتاريخية وعكس الحقائق عن واقع شعبنا في الوطن والمهجر، الا اننا نرفض الاعلام الذي يتسبب في انعكاسات سلبية وهدامة. لقد صدمنا بما تفوه به مالك قناة ANB السيد نينوس تيرانيان، بتجاوزه على العقيدة المسيحية، وعلمنا بان كادر القناة يسعى معه للتراجع والاعتذار واعتبار ذلك زلة لسان،  وعليه قرروا رفض تصريحاته ورفضوا الاستمرار بالعمل في قناته.

اننا في قاطع كاليفورنيا للحركة الديمقراطية الاشورية اذ نرفض ونستنكر ما صرح به مالك القناة، فاننا نؤيد موقف وقرار كادر القناة، مؤكدين حرص حركتنا على موضوعية الاعلام القومي تجاه شعبنا وقضيته القومية وحقوقه العادلة.

قاطع كاليفورنيا

الحركة الديمقراطية الاشورية

١٥ / ٥ / ٢٠٢١