الكاهن رمزي ديريل: لقد بحثوا عن جثة والدي أيضا، ولكن لم يتم العثور عليها حتى الآن

زوعا اورغ/ عنكاوا كوم

في معرض تعليقه على العثور على جثة والده، قال الكاهن رمزي ديريل وقال “لقد بحثوا عن جثة والدي أيضا، ولكن لم يتم العثور عليها حتى الآن”.
وذكرت صحيفة احوال التركية بأن شقيق الكاهن رمزي كان يرعى الماعز في الخارج شاهد جثة منتفخة عند النهر، ومن ثم عرف أنها جثة والدته.

وكانت شموني وزوجها هرمز ديريل، وهم من سكان كوفانكايا، القرية المسيحية الوحيدة في بلدة بيتوشيباب قد اختفوا في 7 يناير.

يذكر أن رمزي ديريل، هو كاهن الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية في إسطنبول.

يأتي هذا فيما تشهد تركيا زيادة كبيرة في حالات العنف والاضطهاد ضد المسحيين، من تحطيم شواهد قبور المسيحيين إلى التعدي اللفظي عليهم.