الكاردينال مار لويس ساكو: لا توجد كنيسة واحدة سالمة في الموصل

زوعا اورغ/ اعلام البطريركية

أكد بطريرك الطائفة الكلدانية في العراق والعالم الكردينال مار لويس روفائيل ساكو، يوم الثلاثاء 12 شباط 2019، أن جميع كنائس مدينة الموصل “مدمرة”، مبيناً أن الوضع الحالي يمثل “الفوضى واللادولة”.

وقال البطريرك في تصريح لـ “الغد برس”، ان “الكنائس في الموصل جميعها مدمرة ولقد عمرنا كنسية واحدة في الموصل وتم تعيين مطران لتشجيع المسيحين على العودة الى مدينتهم”.

وأضاف، ان “الوضع الحالي يمثل الفوضى واللادولة، وقبل تعمير المدن والبناء، يجب تعمير الانسان وفكره وانهاء التطرف والتشدد والاعتراف بالآخر وخصوصيته الدينية والثقافية والاثنية”.

ولفت إلى أن “الكنائس في مدينة الموصل وسهل نينوى لا تتوفر فيهما كنائس سالمة وجميعها هدمت اما بالحرق او نهبت”.