القوات الامنية تحرر المختطف رمسن بطرس البازي بعد ساعات من اختطافه وسط بغداد

زوعا اورغ/ بغداد

تمكنت القوات الامنية من تحرير المواطن رمسن بطرس البازي خلال ساعات معدودة بعد اختطافه من قبل شخصين من داره بمنطقة الزعفرانية في بغداد مساء أمس الاثنين واقتياده الى منطقة بديالى.

وقال مصدر مطلع لموقع زوعا اورغ ان المواطن رمسن بطرس الذي يعمل في منقطة السنك اختطف من بيته من قبل شخصين يعرفهم بعد ان عرفوا انه وحيدا في منزله وان عائلته ليست في المنزل، من خلال الاتصال به بحجة الخروج سوية.
وذكرت قيادة شرطة محافظة ديالى في بيان لها أن قواتها الأمنية تمكنت من تحرير مختطف في احد البيوت بعد أن أقتاده خاطفيه بسيارته الشخصية من بغداد الى ديالى.
وأشار بيان شرطة ديالى الى القاء القبض على أحد الخاطفين واحالته الى القضاء، فيما فر الآخر اثناء عملية تحرير المختطف الى جهة مجهولة.
وتبين ان الخاطفين  ضربوا رمسن مما تسبب بتورم وجهه وحدوث جروح ورضوض في مناطق من جسده.