السفارة الفرنسية في بغداد تدعو الى الكشف عن هوية منفذي احداث السنك

زوعا اورغ/ وكالات

دعت السفارة الفرنسية في بغداد، السبت، الى الكشف عن هوية منفذي الهجوم المسلح على المتظاهرين قرب ساحة الخلاني وسط بغداد.

وقالت السفارة في بيان صحفي، “تدين سفارة فرنسا في العراق الهجوم المميت ضد المتظاهرين قرب ساحة التحرير الليلة الماضية”.
ودعت السفارة الى “الكشف عن هوية المذنبين بوضوح وعليهم ان يعرضوا على العدالة بسبب هذه الافعال الشنيعة”.

يذكر ان ساحة الخلاني وجسر السنك وسط بغداد شهدا مساء امس اطلاق رصاص حي من قبل مجهولين، اضافة الى قنابل مسيلة للدموع على المتظاهرين، فيما اعلنت وزارة الداخلية، عن فتح تحقيق بالحالدث الذي ادى الى استشهاد واصابة 84 شخصا.