الحركة تلتقي قداسة البطريرك مار آوا الثالث، بطريرك كنيسة المشرق الآشوريّة في العالم،  خلال زيارته الى سدني، استراليا.

زوعا اورغ/ استراليا

التقى وفدا من قاطع سدني للحركة  الديمقراطية الاشورية، قداسة البطريرك مار آوا الثالث ، بطريرك كنيسة المشرق الاشورية في العالم، خلال زيارته الى سدني استراليا ضمن اللقاء الذي جمع بين قداسته وبرفقة نيافة الاسقف مار ابرس يوخنا، اسقف الكنيسة على كركوك وديانا والمعاون البطريركية للكنيسة وممثلي الاحزاب والمؤسسات الاشورية .

ومثل وفد الحركة كل من السادة عمانوئيل سادة مسؤول القاطع والسيد جورج ادم معاون مسؤول القاطع والسيد سركون قليتا عضوٍ هيئة القاطع.

وحضر اللقاء ايضا غبطة المطران مار ميلس زيا المعاون البطريركي لكنيسة المشرق الاشورية ، ابرشية استراليا ونيوزيلند ولبنان ،والاسقف مار بنيامين ايليا مطران ملبورن ونيوزيلند .

كما حضر اللقاء عدد من ممثلي احزاب ومؤسسات شعبنا الاشوري .

في البداية رحب الشماس مايكل بقداسته وتمنى له طيب الإقامة ، بعدها القى قداسته كلمة شكر فيها الجميع وحث جميع مؤسسات شعبنا لتوحيد الخطاب والعمل الشاق لتحقيق اهداف هذه الامة.