الحركة تشارك في  مراسيم افتتاحية كلية نصيبين الاشورية للاهوت  لكنيسة المشرق الاشورية  في سدني استراليا  

زوعا اورغ/ سدني

تحت رعاية غبطة المطران مار ميلس زيا، الوكيل البطريركي لكنيسة ‏المشرق الآشورية على ابرشيات استراليا ونيوزلندا ولبنان، ونيافة الاسقف مار ‏بنيامين ايليا، اسقف فكتوريا ونيوزلندا مدير الكلية.‏  تم افتتاح كلية نصيبين الاشورية للاهوت  لكنيسة المشرق الاشورية  في سدني بتاريخ ٢٨ من اذار ٢٠٢١م.

وشارك وفد من الحركة ضم كل من السيد عمانوئيل سادة مسؤول القاطع والسيد جورج ادم معاون مسؤول القاطع والسيد

سركون قليتا عضو هيئة القاطع، كما حضر الافتتاحية غبطة المطران مار يعقوب دانيال الوكيل البطريركي للكنيسة الشرقية القديمة لابرشية استراليا ونيوزيلند وعدد من القساوسة والشمامسة من كنيسة المشرق الاشورية والكنيسة الشرقية القديمة.

وايضا شارك في الافتتاح عدد من اعضاء البرلمان الفدرالي والولاية الاسترالي منهم السيد كريس باون والسيدكريس هايس اعضاء البرلمان الفدرالي والسيد هيو ماكدرمت والسيد كاي زنكاري اعضاء ولاية نيو ساوث ويلز وعمدة مدينة فيرفيلد السيد فرانك كاربونيوعدد من بروفسور واساتذة كلية سدني للاهوت والمعهد الكاثوليكي في سدني.

كما حضر الافتتاحية عدد من ممثلي احزاب ومؤسسات شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في سدني.

وكانت هناك عدد من الكلمات للسادة الحضور اختتمها المطران الراعي مار ميلس زيا  شاكرا الحضور ومتمنيا للكلية الموفقية والنجاح والتقدم لخدمة الجالية.