البرلمان يشكل لجنة نيابية لتعديل الدستور العراقي مكونة من نواب بينهم النائب يونادم كنا عن الكلدان السريان الاشوريين (المسيحيين)

زوعا اورغ/ بغداد
صوت البرلمان العراقي في جلسته العاشرة التي عقدت برئاسة محمد الحلبوسي يوم الاثنين على حزمة من القرارات المهمة المتعلقة بتلبية مطالب المتظاهرين ‏وفي مقدمتها تشكيل لجنة لتعديل الدستور تتألف من نواب يمثلون المكونات الرئيسية في المجتمع العراقي.

ووافق البرلمان خلال الجلسة التي حضرها ٢٢٢ نائبا على تشكيل لجنة ممثلة من مكوناته الرئيسية في المجتمع العراقي تكون مهمتها تقديم تقرير الى مجلس النواب خلال مدة لا تتجاوز اربعة اشهر لتقديم توصية بالتعديلات الضرورية على الدستور على ان تعرض المقترحات من قبل اللجنة دفعة واحدة للتصويت عليها ومن ثم تطرح المواد المعدلة من قبل المجلس على الشعب للاستفتاء عليها خلال مدة لا تزيد على شهرين على ان يكون الاستفتاء ناجحا بموافقة اغلبية المصوتين اذا لم يرفضه ثلثا المصوتين في ثلاثة محافظات او اكثر.

وضمت اللجنة المشكلة اسماء النواب؛ محمد الغبان وفالح الساري وعدنان الزرفي ونبيل الطرفي وصباح الساعدي ونعيم العبودي ومحمد شياع السوداني ورشيد العزاوي وفلاح حسن زيدان ومحمد تميم ومحمد الكربولي وفيان صبري وجوان احسان ويونادم كنا ويوسف محمد صادق وارشد الصالحي وعمار طعمة وصائب خدر.
وفي ذات الشأن، صوت البرلمان على حل مجالس المحافظات والاقضية والنواحي بناء على طلب مقدم من ١٩٢ نائبا،  والغاء امتيازات كبار المسؤولين في الدولة وخاصة امتيازات ومخصصات الرئاسات الثلاثة بضمنها اعضاء مجلس النواب والوزراء والمسؤولين في الهيئات المستقلة والسلطة القضائية بشقيها المحكمة الاتحادية ومجلس القضاء الاعلى، اضافة الى وكلاء الوزارات ومن هم بدرجتهم والمستشارين والمدراء العاميين والمحافظين ابتداءاً من تاريخ التصويت اليوم.

كما صوت مجلس النواب على قرار ينص على الزام الحكومة بالتنفيذ الفوري لإلغاء الجمع بين راتبين من المستفيدين من قوانين العدالة الاجتماعية ومن ضمنها امتيازات رفحاء.

جدير بالذكر  أن تصويت البرلمان على حزمة الإصلاحات جاء اثر الضغط الشعبي الذي يقوده المتظاهرون على مدى اسبوعين في بغداد والمحافظات الجنوبية ضد السلطات الحكومية.