اتحاد النساء الاشوري ضمن مؤتمر الدولي السنوي الثاني عشر، لمناهضة العنف ضد المرأة” ببغداد

زوعا اورغ/ اعلام الاتحاد

تحت شعار”كرامة وطن” عقدت مؤسسة الحكيم في يوم السبت  19 أيلول/ 2020 ببغداد المؤتمر الدولي السنوي الثاني عشر لمناهضة العنف ضد المرأة في مقر رئيس تحالف عراقيون السيد عمار الحكيم زعيم تيار الحكمة الوطني بمشاركة الرئاسات الثلاث ورئيسة اليونامي في العراق والشخصيات الحكومية والبعثات الدبلوماسية اضافة الى المشاركات مشاركة السيدة وايليت كوركيس مسؤولة مكتب العلاقات العامة لاتحاد النساء الاشوري والزميلة لبنا شربتي عضوة فرع بغداد لاتحاد وناشطات المجتمع المدني وعدد كبير من نساء المجتمع المدني من مختلف الدوائر والمنظمات الدولية والوطنية المعنية بشؤون المرأة وعدد من الناجيات والمعنفات

تضمن مناهج المؤتمر كلمة سماحة السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة وكلمة فخامة رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح وكلمة سيادة رئيس مجلس الوزراء الاستاذ مصطفى كلمة سيادة رئيس مجلس النواب الاستاذ محمد الحلبوسي تلتها كلمة ممثل الامين العام للأمم المتحدة السيدة جنين بلاسخارت وكما والقيت كلمات عديدة ومنها كلمة  للناجيات التركمانيات واخرى للشبكيات وكلمة للناجيات الايزيديات ثم تبعتها توصيات إلى توصل اليها المؤتمرو القتها النائبة انتصار الجبوري:

1- نطالب السلطة التشريعية الإسراع باقرار مشروع قانون الحماية من العنف الأسري مع الأخذ بنظر الاعتبار الملاحظات التي من شأنها حفظ استقرار الأسرة وتشريع قانون نوعي متوازن يواجه ازدياد معدلات العنف الأسري خاصة بعد جائحة كورونا.

2- نطالب مجلس الوزراء الإسراع بالتصويت على مشروع قانون العقوبات الجديد وإحالته إلى مجلس النواب بعد إرساله من مجلس الدولة و اجراء التدقيق عليه من الهيئة المتخصصة والتصويت عليه من الهيئة العامة بالسرعة الممكنة.

3- نطالب مجلس الوزراء والسيد رئيس مجلس الوزراء شخصياً بإعادة تشكيل وزارة الدولة لشؤون المرأة التي ألغيت بقرار إبان حكومة السيد العبادي ويمكن إعادتها بقرار استناداً لأحكام المادة (24 )من النظام الداخلي لمجلس الوزراء رقم (2) لسنة 2019.

4- نطالب السيد رئيس مجلس الوزراء التوجيه بعرض الخطة الوطنية الثانية لقرار مجلس الأمن رقم 1325( المرأة السلام الأمن ) والتي مضى على اعدادها اكثر من ثمانية اشهر في اقرب اجتماع ممكن لمجلس الوزراء للتصويت عليها واقرارها تأكيداً للمنجز الذي حققه العراق باعتباره البلد الأول في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي اعد خطه وطنية لحماية المرأة وشكل فريقاً وطنيا رفيع المستوى لتنفيذ القرار آنفاً

5- نطالب مجلس الوزراء والسيد رئيس مجلس الوزراء شخصياً الاهتمام بالتمكين الاقتصادي للمرأة من خلال خطة التنمية الوطنية(2018-2022) بما يكفل تحقيق أهداف التنمية المستدامة وخاصة الهدفين الخامس والثامن كما نامل على المدى القصير الاهتمام بالجانب الاقتصادي للعوائل العراقية لتخفيف الضغط والاحتقان الذي يؤدي بدوره إلى زيادة العنف داخل الأسرة بسبب جائحة كورونا وتداعياتها.

6- ندعوا رؤساء الأحزاب والكتل السياسية للعمل الجاد في مجال توسيع ودعم المشاركة الحقيقية للمرأة في صنع القرار داخل تلك الأحزاب والكتل السياسية.

7- توجيه وحث الإعلام الحكومي وغير الحكومي وبالتعاون والتنسيق مع منظمات المجتمع المدني بإظهار الدور الإيجابي للمرأة وكيفية تغير الصورة النمطية السائدة عنها في وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي وخاصة في مرحلة الانتخابات.

8- نطالب المفوضية المستقلة للانتخابات اتخاذ جميع الإجراءات الضرورية لمواجهة حملات التشهير وعمليات الابتزاز وأساليب التسقيط التي تستهدف المرشحات للانتخابات بما يوفر الأجواء المناسبة للمشاركة الفعالة والعادلة في العملية الديموقراطية.

الجدير بالذكر ان الزميلة وايليت كوركيس مسؤولة مكتب العلاقات العامة عضوة في الهيئة التحضيرية والتفيذية لتوصيات المؤتمر ضمن تحالف النخبة .