أوّل كنيسة على أراضيها تمنحها السعودية للبطريرك الماورني!‎

زوعا اورغ / وكالات

زيارة البطريرك الراعي ستكون أول الغيث في رسْم مشهدٍ جديد لن يخلو من المفاجآت الـما فوق سياسية كالإعلان عن عزْم المملكة ترميم كنيسة أثَرية جرى اكتشافها وتعود لنحو 900 عام، على أن تكون هديّة رمزيّة لحوارٍ إسلامي – مسيحي واعِد يعيد تصويب البوصلة.

 

هذا ما نقلته صحيفة الراي الكويتية التي تواكب زيارة البطريرك الماروني الى السعودية.

 

نعم، يصبو المسيحيون في الشرق الى السلام مع اخوتهم المسلمين وللسعودية دور كبير في ارساء جو جديد من العلاقات بين المسلمين والمسيحيين بعد سنوات من اضطهادات طالت المسيحيين سيما في سوريا والعراق.

المصدر : اليتيا