آشور بعد الميلاد … فيلم وثائقي جديد يكشف عن ماضي أمتنا الشائك والغني

زوعا اورغ/ منتجي الفلم

إن تأريخ قصة امةٍ تمتد جذورها لعدة آلاف من السنين تُسرد في فيلم وثائقي مدته ساعة ليس بالمهمة اليسيرة.  ومع ذلك، يتولى فيلم وثائقي جديد ومثير مسؤولية جريئة لكشف النقاب عن ألغاز أمتنا منذ العصور القديمة وبقائها حتى العصر الحديث.

يعد هذا الفيلم الوثائقي الرائد، الذي يحمل عنوان Assyria A.D. ، بالتقاط جوهر تاريخنا الرائع والغني والمعقد.

المنظور لهذا الفيلم هو معاصر ومن داخل أرضنا المجيدة التي تعرضت لموجات من الغزوات المتتالية وقصة تصميم شعبنا على المثابرة والصمود ضد كل الصعاب.

من خلال تسمية الفيلم الوثائقي آشور بعد الميلاد، وعلى عكس الدول الحديثة التي يسكن فيها شعبنا، فإن منتجي هذا المشروع التاريخي يرسمون رسماً واضحاً بين الماضي والحاضر.

يقدم هذا الفيلم الوثائقي الآسر والمشيق والمجهز بتصوير سينمائي مذهل ومشاهد رائعة، قيمة تعليمية لجيلنا هذا يمتد الى الاجيال اللاحقة.

من المقرر إطلاق “آشور بعد الميلاد”  في أبريل 2021.