العبادي قبيل مغادرته إلى السعودية: العراق يتجه نحو التنمية بعد القضاء على الإرهاب

زوعا- اورغ / متابعات اخبارية

أعلن رئيس الوزراء، حيدر العبادي، الاثنين، ان العراق يدافع عن نفسه وحدوده ضد الحرب "المدمرة" التي شنت عليه من قبل الارهاب.

وقال العبادي، في تصريح صحفي قبل مغادرته إلى السعودية اليوم ( 19 حزيران 2017) إن "بلاده تريد بعد القضاء على الارهاب ان تتحول الى التنمية وبناء علاقات اقتصادية مع دول المنطقة"، وأضاف "نريد ان ننشئ علاقات جديدة قائمة على اساس الاحترام والبناء بعد عقود من هدر الاموال من الحرب العراقية الايرانية ومابعدها ".

وشدد على ان" النظام العراقي الحالي قائم على أساس احترام المواطن وخدمته ونامل ان نخرج بنهاية صحيحة لهذه الزيارات".

وأضاف العبادي، ان العراق لن يكون طرفا لاي نزاع بين الدول ولن يسمح لنفسه بان يستخدم في سياسة المحاور أو تكون أرضه مكانا للعدوان على أي دولة مجاورة أو اي دولة اخرى في العالم.

ونقل بيان لمكتب رئيس الوزراء، حيدر العبادي، انه غادر، صباح الإثنين، على رأس وفد وزاري في جولة إقليمية يبدؤها بالسعودية، وتشمل أيضا إيران والكويت، وذلك بناء على دعوات رسمية وجهت له في أوقات سابقة.

الجدير بالذكر ان زيارة العبادي هي الأولى إلى السعودية كرئيس للوزراء، وتأتي وسط أزمة دبلوماسية في الخليج، بعد قطع السعودية والإمارات ومصر ودول عربية أخرى في الخامس من حزيران الجاري علاقاتها الدبلوماسية والاقتصادية مع دولة قطر بتهمة "دعم منظمات متطرفة". 

المشاهدات: 291
أضيف بواسطة: admin بتاريخ 2017-06-19

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا