أربيل: لا تعمد في حادثة التسمم الجماعي بمخيم الخازر

زوعا- اورغ / متابعات اخبارية

أعلن محافظ أربيل، نوزاد هادي، الإثنين، أن السبب الرئيسي لحالات التسمم التي تعرض لها نازحون في مخيم الخازر مؤخرا، هو "الفترة التي تم تخزين فيها المواد المجهزة لوجبة الإفطار المقدمة لهم"، مبينا أن نتيجة التحقيقات أكدت أنه "لا يوجد تعمد في الحادثة".

وأكد هادي، في مؤتمر صحفي مشترك مع مدير عام صحة المحافظة، سامان البرزنجي، اليوم (19 حزيران 2017)، أنه بعد التحقيقات تبين عدم وجود تعمد في حادثة التسمم الجماعي التي تعرض لها نازحو مخيم الخازر الأسبوع الماضي،  مشيرا إلى أنه "بجهود الجميع تمت السيطرة على الخطأ ومعالجة جميع الحالات وتمت إعادتهم إلى مخيماتهم بعد تقديم العلاج".

وأوضح المحافظ أيضا، أن السبب الرئيسي لحالات التسمم، هو "الفترة التي تم تخزين فيها المواد المجهزة لوجبة الإفطار المقدمة لهم"، مضيفا أن الحكومة الاتحادية لم يكن لها أي دور في الحادثة ولم تقدم أي دعم لصحة أربيل ولم نجد دور حقيقي لها في مساعدة النازحين اللذين تعرضوا لحالات التسمم، حسب تعبيره.

وتعرض نحو ألفين من النازحيين الموجودين في مخيم الخازر الواقع شرق الموصل، لحالات تسمم خطرة، بعد تناولهم وجبة الإفطار الإثنين (12 حزيران 2017)، حيث تم نقلهم بعد ذلك الى مستشفيات أربيل لتلقي العلاج.

المشاهدات: 188
أضيف بواسطة: admin بتاريخ 2017-06-19

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا