ملتيميديا

Multimedia

بالصور.. تجاوز على سور نينوى الاشوري

زوعا اورغ/ وكالات تناقل ناشطون على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك، صورا تظهر قيام آليات انشائية بالتجاوز على سور نينوى الاشوري. فيما انتقد عدد من الناشطين هذه الحالة التي تدمر المواقع الاثرية في البلاد، مشيرين الى ان البعض مستمر بالخريب في الموصل بعدما دمرها تنظيم “داعش”.…

حقائق غامضة عن أقدم كنيسة في الشرق الاوسط مع رحال (بالفيديو والصور)

زوعا اورغ/ وكالات من أهم مدينة مقدسة في العراق في محافظة كربلاء، أطل الاعلامي علاء بتي في برنامج رحال هذا الاسبوع ليعرفنا الى كهوف عمرها أكثر من ٣٠٠٠ سنة والتي يفوق عددها الـ ٤٠٠، بالاضافة الى نقل مشاهد حصرية من كنيسة القصير، اقدم كنيسة في تاريخ الشرق الاوسط. كنيسة القصير أو كنيسة الأقصير الموجودة في صحراء كربلاء تعد من أهم ومن أقدم الكنائس في الشرق الاوسط. وتعود الى القرن الخامس ميلادي. ويحيطها سور مبني من الطين و فيها 4 أبراج، وفي السور 15 بابا للدخول وهي مقوسة من الأعلى. يبلغ طول بناء الكنيسة 16 مترا وعرضها 4 أمتار تقريبا. وفي الحلقة الماضية من رحال، جالت كاميرا السومرية في هذا المكان ووثقت مشاهدا تاريخية وأثرية. ولاطلاع المشاهدين على مزيد من التفاصيل والمعلومات المهمة والخاصة بهذا المكان…

بالصور.. الآثار التي ستعيدها بريطانيا الى العراق

زوعا اورغ/ وكالات ذكر المتحف البريطاني، أنه سيعيد مجموعة تحف أثرية عمرها 5 آلاف عام، نُهبت من موقع قديم في العراق، بعد فترة وجيزة من الغزو الأمريكي عام 2003. وصادر سكوتلاند يارد، مقر جهاز الشرطة البريطانية، 8 قطع أثرية في ايار 2003، سرقها تاجر في لندن، فشل في تقديم أي إثبات على ملكيتها. ونُقلت التحف الأثرية التي تشمل مجوهرات وأقماعا منقوشة وختما مزخرفا ورأس صولجان، إلى المتحف البريطاني للتحليل في وقت سابق من هذا العام، وفقا للمتحف. وتمكن الخبراء من التعرف على أصل التحف بواسطة 3 قطع تحمل نقوشا مسمارية، أحد أقدم أنظمة الكتابة التي اخترعها السومريون. ويشير النص السومري إلى أن القطع الأثرية تعود إلى معبد Eninnu، في مدينة Girsu القديمة المعروفة الآن باسم تيلو، في جنوب العراق. ويمتلك المتحف البريطاني خبرة…

بالصور.. عيد اربعينية الصيف في لالش

زوعا اورغ/ وكالات احتفل أتباع الديانة الإيزيدية، الأربعاء، بحلول عيد اربعينية الصيف وسط مراسم وطقوس دينية ودعوات للسلام والمحبة للعالم. وقال مسؤول المركز الثقافي في معبد لالش لقمان سليمان ، ان “عيد اربعينية الصيف تعتبر من الأعياد المهمة في الديانة الإيزيدية”، مبيناً أن “العيد يبدأ بعد أربعين يوماً من الصيام والعبادة من قبل رجال الدين الإيزيديين حصراً”. وأضاف سليمان أن “مراسم هذا العيد يتم في معبد لالش الإيزيدي لثلاثة أيام متتالية وسط مراسم دينية”، لافتا في الوقت نفسه الى أن “أتباع الديانة الايزيدية أيضا يزورون معبد لالش خلال أيام لتقديم التهاني لرجال الدين والدعاء من أجل السلام والخير والمحبة للعالم أجمع”. وقررت حكومة إقليم كردستان، في العام 2009، اعتبار أيام الأعياد الرئيسة للإيزيدية عطلة رسمية في المناطق التي تقطنها غالبية…