اراء

Opinion

اعداد مسيحي العراق ؟؟ ارقام وبراهين

أ.د غازي ابراهيم رحو انتم ملح الارض فاذا فسد الملح فماذا يملحه ؟؟لا يصلح الا لان يرمى في الخارج فيدوسه الناس (متى,13) من هذه الاية نبحث اليوم عن  الاعداد المتبقية من مسيحيي العراق واسباب هجرتهم ودور الكنيسة  والمجتمع المدني واصحاب الخطاب الديني واصحاب المشروع الوطني وارادة الصمود والبقاء كما سوف نتحدث في مقالاتنا المتلاحقة في هذا الموضوع عن ما  الذي ينتج عند عدم الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي والسياسي والعلاقات بين مختلف ابناء المجتمع لاسيما رجال الدين وسوف نسلط الاضواء تاريخيا حول اعداد المكون المسيحي في العراق منذ اول احصاء سكاني في العراق باوائل عام  1920  العام الذي بدات به افكار اجراء تعداد سكاني في العراق,,,,,, حيث بعد صدور قرار مجلس الوزراء العراقي مؤخرا  بتحديد موعدا رسميا لاقامة الاحصاء السكاني في العراق…

غيتار سانكارا وعدس الحكومات العراقية!

أمجد الدهامات – العراق يتحجج قادة بعض الدول (النامية) بأن التنمية الشاملة المستدامة لبلدانهم تحتاج الى وقت طويل قد يمتد إلى عقود عديدة، وأن شحة الموارد الطبيعية تمنعهم من العمل من أجل تقدمها، خاصة بوجود كثافة سكانية لا تتناسب مع تلك الموارد، وأن الفساد متفشي ومن الصعوبة القضاء عليه، وغيرها من الاعذار والمبررات. لكن هل هذه مبررات واقعية؟ هناك شخص اسمه توماس سانكارا (Thomas Sankara) أثبت ان كل هذه الحجج واهية وغير صحيحة، وانه بالإستثمار الأمثل للموارد البسيطة يمكن تنمية البلد بفترة قصيرة لا تتجاوز (4) سنوات فقط. لكن كيف؟ ومَنْ هو سانكارا؟ حسناً لنعد الى البداية … جمهورية (فولتا العليا) من الدول الفقيرة التي تقع جنوب الصحراء الافريقية الكبرى، (مساحتها حوالي 224.000 كم² وسكانها حوالي 16 مليون نسمة)، تعاني…

بــحــث حـــول الأوانـــــي  الـــفـــخـــاريـــة أهميتها وبعض جوانب استعمالاتها عبر آلاف من السنين

لطيف پولا  ܬܠܡܢ ܘܬܠܡܬܢ ܟܪܟܠܝܗ؛؛ ܒܓܘ ܗܢ ܩܝܛܐ ܡܩܕܢܐ الأواني الفخارية ربما بدأ الكثير منها بالانقراض في عصر التكنولوجيا مثلما انقرضت كثير من المعدات التي كانت تُستعمل في البيوت ويستعملها الفلاح في اعماله في الحقل والبيدر والحائك في الحياكة . كذلك الفخاريات التي كانت مادتها الاساسية التراب . ومن هذه الأواني التي استعملها الانسان منا ما كان يستعمل  لخزن المواد فيها ثمل  ܟܘܪܐ ـ كوارا ـ ـالكوارـ وللطبخ ܬܢܘܪܐ تنورا التنور ,ولنقل الماء  وهي انواع كثيرة منها ܩܕܚܐ قدحا القدح , ܩܘܠܬܺܐ قولثا ـ قولة  ـ شربة . ܬܠܡܬܐ تلمثا نوع من الجرار ,  ܬܠܡܐ (تلما) يكون اكبر حجما وأسمك من الشربة ( الجرة ) .السبب في اختلاف حجم وسمك هذه الاواني هو لان ܬܠܡܐ تلما مثلا  كان يستعمل لنقل…

الــى السيد رئيس البرلمان العراقي الاستاذ محمد الحلبوسي المحترم، بواســطة  الاستاذ عماد يوخنا مستشار رئيس البرلمان المحترم

شوكت توسا تحيه طيبه سيادة الرئيس, الناس تتساءل وانا احدهم :هل صحيح بأن مطاردة رؤوس الفساد وملاحقتهم  قانونيا ستؤدي الى انتكاس مشروع العملية السياسية وسقوط رجالاتها ؟ السؤال بحاجه الى إجابه صريحه. في رسالتي المتواضعة هذه, سأخاطبكم كرئيس أعلى سلطه تشريعيه في بلد تشهد الامم والاسفار لعراقة قوانينه التاريخية وصرامتها, لكن بمشيئة الاقدار ولسوء طالع حظ شعبه  يعاني  اليوم من استشراء فيروسات وهن التشريعات وهزالة أجهزة التنفيذ وقضاء سيّسهُ ساسه فاشلون وشعب  أخطأ اكثر من مره في انتخاب ممثليه  ,كلها مجتمعة جعلت من هذا البلد مرتعا خصبا  وحلبة مستباحه لعارضي عضلات الهيمنه  بعد ان تمكنوا من مخادعة الشعب  بالثقافه التقسيميه العدائيه  بلونيها الطائفي والقومي  مُعزَزّا ً بتغييب مبرمج لكل صوت من شأنه حماية سيادة الوطن وسلامة امنه وشعبه . بحكم…

ܡܪܬ̄ ܫܡܐ ܟܘܡܬܐ “مر شاما كومتا”

سالم كـﭼوﭼـا أعزائي القراء: إطلالة أخرى من خلال الفيديو الخامس.. تحياتي.. هذا الفيديو هو من ضمن سلسلة من الفيديوات عازم على نشرها، تتعلق بقصائد شعرية مختارة من ديوان “سورث بـﮔو لبي”، ووقع أختياري هذه المرة على قصيدة: مر شاما كومتا… قصيدة : مر شاما كومتا كُتبت في 2008/ أميركا (ܡܪܬ̄ ܫܡܐ ܟܘܡܬܐ) بعض الأبيات مُقتبسة من قصيدة كتبتها في 1967/ جامعة الموصل، كنا نغنيها في سفراتنا الجامعية بلحن مُعّين. بصوته العذب الرائع ساهم الفنان جنان ساوا بغناء مقطعين منها، فأضْفَتْ إضافته رونقاً جميلاً على القصيدة. شكراً جزيلاً للمشاركة الرائعة. الطباعة، التنضيد، إخراج الفيديو .. كلها.. بجهودي الشخصية المتواضعة…فقد سعيتُ إلى الأفضل ضمن الإمكانات البسيطة المتيسرة أمامي في البيت، أما الموسيقى الخلفية فهي من إختياراتي بما تيسر من موسيقى مجانية في…

ومن أبوين عراقيين !

أمجد الدهامات – العراق كتبت في مقدمة مقالي المعنون (نشيدنا الوطني بثلاث لغات؟! ….. يا للهول!) ما يلي: “يتصرف أغلبنا، نحن العراقيين، وكأننا نعيش بمعزل عن العالم، لا نقبل أو نتقبّل أشياء كثيرة مارستها البلدان والشعوب الأخرى بشكل عادي جداً منذ زمن طويل، ولكننا نرفضها ونتحسس منها ونعتبرها شيء غير طبيعي، بل ونستغرب منها كثيراً”. ما دفعني لذكر هذه المقدمة مرة أخرى هو ما ورد في المواد (17، 68، 77) من الدستور العراقي والتي تشترط برئيسي الجمهورية ومجلس الوزراء ان يكونا عراقيين بالولادة ومن ابوين عراقيين وتمنع ازدواج الجنسية لكبار مسؤولي الدولة، بمعنى انه لا يحق لمكتسب الجنسية العراقية أو الذي يحمل جنسيتين ان يتولى المناصب العليا في البلد. بالحقيقة ان الكثير من دول العالم قد غادرت هذه الجزئية وتقبلتّها…

في الذكرى الثامنة والأربعين لرحيل العلامة الخوري يوسف كادو

أثرا كادو الكثير من أبناء القوش، وخاصة الكبار بالعمر قد سمعوا عن الخوري يوسف كادو (والمعروف بخوري كادو) ومنهم من حضر مجلسه الألقوشي الذي كان يرتقي الى مستوى المنتدى لما كان يطرحه الخوري من حِكَم ومعلومات طبية وتاريخية وعلمية وغيرها. ولكن لو بحثنا في الكتب وعلى صفحات الأنترنت لا نرى كثيراً من المكتوب عن الخوري كادو، ونحن بدورنا لا نحمل الكثير من المعلومات عنه، عدا ورقة بمعلومات مختصرة عنه، وأوراق أخرى بموضوعين تذكر بعض التفاصيل عن حياته إستذكاراً لذكرى الأربعين (صلاة الأربعين) لوفاته، غير معروف كاتب أي منها، وسأذكر للقارئ الكريم بعض المعلومات التي أعلمها، وبعض المذكور من قبل بعض الكُتّاب من أبناء القوش وأبرزهم نبيل دمّان، وذلك لإستذكار هذا الرجل الشجاع والعلامة في ذكرى رحيله الثامنة والاربعون. ولد الخوري…

خلمي لامـبربش: ܚܠܡܝ ܠܐ ܡܦܪܦܫ: بـانوراما : الخير والبهجة

سالم كـﭼـوﭼـا أعزائي القرّاء: عنوان القصيدة ” خلمي لامـﭙرﭙش: خُلميٌ لًا مفَرفِش” ،  يعني أن  “لايتبدد حلمي  ” … سيما وأن ذلك الحلم مثّل لوحة فنية يتجسد فيها الفرح والبهجة، شخوصها:الإنسان والطبيعة، فكانت الطبيعة سخية في عطائها، فالخيرات عمت كل مكان، فانقلبت أرض “بيث نهرين” إلى جنة حقيقية،… خرج شباب وشابات القرية.. في زي العرسان .. يرقصون ويغنون بالسورث لغتهم ألحاناً عذبة، وتردد أصواتهم زقزقة العصافير والشحارير وغيرها من طيور البرية.. شرع شباب وشابات القرية بمسيرة بين شعاب الجبال وتموجات السهول .. فتتناهت أصوات غنائهم وإنشادهم إلى القرى الأخرى .. فتعم الفرحة قلوب الكل، وشعر شعب تلك البلدات المتناثرة على أرض النهرين(السورايي) بأنهم واحد …… أما الحمائم الشاردة، فهي الأخرى شرعت بالعودة إلى أعشاشها وشقوق سكناها بين صخور الجبال،.. تلك…

في عالم “المستديرة” .. لا ضمان ولا امان  ؟!!

يعقوب ميخائيل قبل ان نتحدث عن خاتمة الدوري الانكليزي .. وتتويج ” مان سيتي” باللقب لابد من القول .. بل الاقرار !! ،  بأننا مهما تحدثنا عن الدوريات المحلية الاوربية ، ومهما حاولنا ايلاء بل المتابعة والعشق الذي انتابنا في السنوات الاخيرة .. ولاسيما متابعاتنا للدوري الاسباني .. وما الت اليها الامور عقب التألق الذي سجله الغريمين التقليديين برشلونة وريال مدريد بوجود .. اثنان من ابرز نجوم العالم ميسي ورونالدو .. نقول برغم كل هذا العشق والمتابعة الا ان الدوري الانكليزي يبقى صاحب القدح المعلى في المتابعة والتقييم وتحديدا في هذا الموسم الذي شهد تنافسا رائعا ومستوى يشار بالبنان ليس فقط على صعيد المنافسة في الدوري المحلي وانما النجاح المبهر الذي سجلته الاندية الانكليزية في دوري الابطال وكأس الاتحاد الاوروبي حتى…

 الى حضرة الكاتب الاستاذ عبدالله رابي المحترم

شوكت توسا تحيه طيبه لم أكن بصدد نشر كلامي هذا على شكل مقال,أنما كان المفترض نشره كمداخله في صفحة مقالكم المعنون “تصريحات البطريرك الكاردينال ساكو وردود المتابعين العشوائيه “, ولكن لطول المداخله وأهمية الجانب الذي أخترت التعليق عليه,إرتايت  جعلها مقاله  اتناول فيها جانب من مضمون مقالتكم. اخي د.رابي, بداية أقول  بأن الجهد الذي تبذله في ايصال ما تمتلكه بالاسلوب الذي تراه يرضي ضميرك ويفيد القارئ , فهو  محط تقدير مع يقيني بإدراككم  لفائدة  النقد وأهمية تقبّله التي تضاهي قيمةالصراحه مع الذات ومع الاخر  في  ذكر الاشياء بمسمياتها , خاصة وحديثنا حول شأن كلانا يهتم به  مع تنوع  طرق تناول بحثه  طبقا لاختلاف الاختصاصات  و الدوافع  التي من طبعها ان تصنع التباين في طرائق التفكير وهو أمر يكاد يكون طبيعيا اثناء…