وفد رفيع من البيت الأبيض الأمريكي يزور المتحف السرياني  في بلدة عنكاوا

زوعا اورغ/ متابعات

استقبل مدير المتحف التراث السرياني  في بلدة عنكاوا السيد كلدو رمزي وفدا رفيع المستوى من البيت الأبيض الأمريكي، يوم السبت 9/3/2018. ضم الوفد الزائر السيدة (ستيفاني دوبيتش) المستشارة الخاصة بمكتب نائب الرئيس الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والسيد (ماثيو زايس) مدير ملف العراق بمجلس الأمن القومي الأمريكي والممثل الخاص الأمريكي المسؤول عن برنامج مساعدة الاقليات في العراق (ماكس برايموراك) يرافقهم السيد (ستيفن فيغن) القنصل الأمريكي العام أربيل، بحضور عدد من مؤسسات المجتمع المدني ومنها الجمعية الخيرية الاشورية التي مثلها السيد اشور سركون رئيس الجمعية.

وعلى طاولة غداء العمل، جرت مناقشة جملة من القضايا المتمحورة حول الأوضاع الإنسانية لأبناء المكونات الأصلية في العراق، لاسيما المسيحيين والإيزديين، وآليات دعم هذه المكونات من الناحية الثقافية والسبل الكفيلة بالمحافظة على إرثهم الثقافي والحضاري وبحث إمكانيات مؤازرة عودة النازحين الى مناطقهم الأصلية وبقائهم في أرض آبائهم وأجدادهم كونهم من المكونات الأصلية الأصيلة في العراق.

كما جال الوفد الزائر في صالات المتحف واستمع إلى شروح تفصيلية عما يضمه من الأزياء الشعبية لقرى وبلدات أبناء شعبنا ومقتنياته النادرة التي تقدم صورة عن حياة القرى الكلدانية السريانية الاشورية في بدايات وأواسط القرن المنصرم فضلا عن المخطوطات النفيسة وصور وسير رواد النهضة الثقافية والقومية لشعبنا.

قدّم بعدها مدير المتحف هدايا تذكارية للزائرين من المشغولات التراثية لموظفات المتحف .ثم دوَّن الضيوف في سجل الزيارات كلمات عبرت عن إعجابهم البالغ بما شاهدوه وتقديرهم العالي للجهود المبذولة في جمع وتنظيم وعرض هذه المقتنيات وفق أحدث الطرق المتبعة في المتاحف العالمية، ولما له من خصوصية باعتباره الأول والوحيد في الإقليم والعراق الذي يعرض تراث وثقافة وحضارة هذا المكون الأصلي.