واشنطن تُحدد “الحل الوحيد” لإنهاء الأزمة مع طهران

زوعا اورغ/ وكالات

اعتبرت وزارة الخارجية الأميركية، الثلاثاء، أن التوصل لاتفاق نووي جديد هو “الحل الوحيد” لإنهاء الأزمة مع إيران، مهددةً بـ”محاسبة” الحرس الثوري في حال استهدافه المصالح الأميركية.

وقالت الخارجية الأمريكية، بحسب “سبوتنك”، إن الحل الوحيد لإنهاء الأزمة مع إيران هو التوصل لاتفاق نووي جديد”.

وأضافت، أن واشنطن ستحاسب الحرس الثوري في حال قيام إيران أو وكلائها باستهداف المصالح الأميركية”.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلن، في الثامن من ايار عام 2018، الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران، واصفاً إياه بـ”المريع”.