واشنطن تدعو لوقف ‘التحركات الاستفزازية’ في المناطق المتنازع عليها في العراق

زوعا اورغ – وكالات

عبرت الولايات المتحدة الجمعة عن قلقها إزاء الاشتباكات قرب بلدة ألتون كبري في محافظة كركوك، والتي أعلنت القوات العراقية سيطرتها عليها في وقت سابق.

ودعت وزارة الخارجية الأميركية في بيان صحافي حكومتي بغداد وأربيل لتنسيق تحركاتهما العسكرية والإدارية بشكل كامل في المناطق المتنازع عليها إلى حين البت في مصيرها وفق الدستور العراقي وبدء الحوار بصفة فورية.

ودعت جميع الأطراف لوقف “التحركات الاستفزازية واستعادة الهدوء”، وذلك تعليقا على الاشتباكات بين القوات الاتحادية العراقية والبيشمركة في ألتون كبري الجمعة.

وأضاف البيان أن واشنطن تراقب الوضع عن كثب، وتطالب الحكومة العراقية بإعادة الهدوء من خلال تقليص قواتها والحد من تحركاتها قرب كركوك.

وأكد البيان أن الولايات المتحدة ستبقى ملتزمة بعراق موحد وآمن وديموقراطي، وأن إقليم كردستان يبقى مكونا أساسيا في هذا البلد. ورحبت بدعوة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي القوات الاتحادية لحماية أرواح المواطنين الأكراد، وللحوار المستند للدستور مع حكومة إقليم كردستان.

وشددت واشنطن على أنها ستواصل العمل مع المسؤولين من الحكومة العراقية وإقليم كردستان لتشجيع الحوار وتجنب المزيد من العنف،وأنها ستبقى أيضا ملتزمة بالقضاء على تنظيم داعش في العراق.