مستشار رئيس مجلس النواب عماد يوخنا : نرفض بناء مدن جديدة على اراضي الكلدان السريان الاشوريين التاريخية في سهل نينوى (وثائق)

زوعا اورغ/ بغداد

رفض السيد عماد يوخنا مستشار رئيس مجلس النواب لشؤون المكونات التصميم الاساسي الذي تبنته دائرة التخطيط  العمراني في محافظة نينوى لانشاء مدن جديدة والتي سوف تقضم اراضي شاسعة مما تبقى من اراضي شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في سهل نينوى، واعتبرها محاولة اخرى للاستيلاء على هذه الاراضي وتفتيت وجودنا كما حصل في المراحل السابقة بحجج مختلفة .

وطالب يوخنا مجلس محافظة نينوى بتحمل المسؤولية وعدم السماح لمثل هذا القرار ان يمضي كما طالب السيد المحافظ لتحمل مسؤوليته اتجاه المواطنين والحفاظ على البنية المجتمعية وحماية اراضي المواطنين من مختلف المكونات وخاصة ان هذه الدراسة قدمت دون اخذ راي الاهالي الاصلاء في المنطقة وهذا مخالف للدستور  ويحدث تغييرا ديمغرافيا وهو ضد قرار المحكمة الاتحادية السابق واللاحق ايضا الذي اكد بشكل تفصيلي عدم السماح بتوزيع اراضي اذا كان لها اثر تغيير ديمغرافي وهذا ما يحصل بحجة بناء مدن جديدة على اراضي قضاء بغديدا.

واكد يوخنا خلال تصريح له اننا لن نسمح ببناء المشروع به وسوف نتحرك على مجلس الوزراء والوزير المختص لايقاف  هذه الاجراءات والتي هي مجرد دراسة حاليا  لكي لا تاخذ مجراها للتطبيق .

وتابع يوخنا في تصريحه كنا نتمنى من الحكومات  المحلية والاتحادية بعد تحرير مناطقنا من دنس داعش الارهابي ان تتخذ قرارات تخدم المنطقة وتحمي حقوق المواطنين وتطمئنهم بالبقاء والاستقرار لا العكس، واضاف : ننتظر منهم العدول عن هذه السياسة البعيدة عن واقع المنطقة وخاصة انه ما زالت هناك تداعيات وتبعات ممارسات داعش موجودة ويجب الانتباه لذلك ومعالجتها وهي اهم من هذه الاجراءات.

كتاب ومخطط المدينة المراد بناءها قرب مدينة بغديدا