مسؤول المنظمة الآثورية يعلن إلغاء الاحتفالات بعيد تأسيس مطكستا

زوعا اورغ/ آدو نيوز – القامشلي:

أعلن المهندس داوود داوود مسؤول المنظمة الآثورية الديمقراطية إلغاء الاحتفال بعيد تأسيس المنظمة، إثر التفجير الإرهابي الذي استهدف كنيسة السيدة العذراء في مدينة زالين القامشلي.

وقال داوود في تصريح لـ آدو نيوز أن “قيادة المنظمة ارتأت إلغاء مظاهر الاحتفال الذي كان قد تقرر إقامته الاثنين القادم، والاكتفاء بإصدرا بيان رسمي يذكر بمعاني الذكرى الثانية والستين للتأسيس، نظرا للظروف الأمنية وحالة الخوف التي أشاعتها الهجمات الإرهابية التي ضربت مدينتي الحسكة والقامشلي أمس الخميس”.

وأضاف داوود أن القرار جاء أيضا “تضامنا مع عائلات الجرحى الذين أصيبوا في العملية الإجرامية التي استهدفت مقر كنيسة السيدة العذراء والمصلين فيها من أبناء الشعب السرياني الآشوري، وبالتالي استهدفت المسيحيين عموما في منطقة الجزيرة، خصوصا ان أياما قليلة فقط تفصل بين الحدث الأليم وذكرى التأسيس”.

وإذ جدد داوود استنكار المنظمة الآثورية الديمقراطية لهذه العملية الإرهابية، وجه التحية “لجميع القوى والأحزاب والمؤسسات والشخصيات في منطقة الجزيرة العربية منها والكردية، التي هبت جميعا لاستنكار هذا الحادث، والوقوف إلى جانب إخوتهم من باقي أبناء الشعب السوري الذين أرادت قوى الشر والظلام ترهيبهم”. وثمن داوود باسم قيادة المنظمة المواقف التضامنية لهذه القوى، مؤكدا حرصها وقيادة المنظمة على حماية السلم الأهلي والعيش المشترك.

يذكر أن المنظمة الآثورية الديمقراطية تأسست في الخامس عشر من تموز العام 1957، كأول فصيل سياسي يعبر عن تطلعات السريان الآشوريين.