مبعوث ترامب يرحب بالحوار الدستوري بين بغداد وأربيل

رحب المبعوث الخاص للرئيس الأميركي “دونالد ترامب” إلى التحالف الدولي ضد داعش، بريت ماكغورك، الجمعة، بالدعوات المتبادلة بين بغداد وأربيل للدخول في حوار وحل المشاكل العالقة تحت مظلة الدستور.

وقال ماكغورك في تغريدة له على حسابه الرسمي في موقع “تويتر”، اليوم  إنه “يرحب بالدعوات المشتركة من بغداد وأربيل للدخول في مفاوضات من أجل حل المشاكل العالقة بين الطرفين على أساس سلطة الدستور العراقي”.

وكان رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، دعا حكومة إقليم كردستان، يوم أمس، إلى الاعتراف بسلطة الدستور والدخول في حوار مع بغداد، على هذا الأساس، مبينا أن على ‫العراق أن يكون قادرا على إثبات قدرته في استخدام الأسس الديمقراطية لحل النزاعات الداخلية.

وأعلنت حكومة إقليم كردستان، أمس الخميس، ترحيبها بمبادرة رئيس الوزراء حيدر العبادي، الداعية للحوار بشأن القضايا العالقة بين بغداد وأربيل، وفقا للدستور، ضمن مبدأي الشراكة والتوافق، مؤكدة استعدادها للحوار مع الحكومة المركزية، ودعت المجتمع الدولي إلى المساهمة والمساعدة في رعاية الحوار بين الجانبين.