في زيارة تفقدية للعوائل المتعففة .. النائب يوخنا يلتقي عائلة ابو جوزيف وعائلة ابو ريمون في بغداد

زوعا اورغ/ بغداد

تلبية للنداء الذي تادوله مجموعة من الناشطين على صفحات التواصل الاجتماعي، اجرى النائب عماد يوخنا عضو المكتب السياسي للحركة الديمقراطية الاشورية، زيارة تفقدية لعائلة (ابو ريمون) وعائلة (ابو جوزيف) وهم عائلتين متعففتين من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في بغداد .

هذا واطلع النائب يوخنا على اوضاع العائلتين خلال الزيارة التفقدية التي رافقه فيها مجموعة من كوادر واعضاء فرع بغداد للحركة، ووعد بحل مشكلة عائلة (ابو جوزيف) التي تسكن في محل (دكان) في منطقة الصناعة (الكراج امانة)، بالتعاون مع الاب ابرم فليب من خلال ايجاد شقة لائقة بالعائلة في نفس المنطقة.

كما وتحدث النائب يوخنا مع عائلة (ابو جوزيف) قائلا لهم : (انتم مثل عائلتي، وسوف اهتم بكم بكل ما استطيع) ، معتذرا في الوقت ذاته عن وضعهم الحالي الذي لم يكن على علم به من قبل.

وكان فرع بغداد للحركة قد اجرى زيارة سابقة لعائلة (ابو جوزيف) التي تعيش على معونات تصل لهم بشكل دوري من ابناء شعبنا في المهجر ، وتتم مساعدتهم ايضا من قبل الجيران الخيرين في المنطقة. كما رفضت العائلة سابقا الانتقال الى منطقة اخرى كونهم من ابناء هذه المنطقة منذ سنين طويلة.

وناشد النائب يوخنا الحكومة الى تحمل مسؤولياتها والاهتمام بهذه الحالات التي تحتاج الى عناية ورعاية خاصة لان هذا من صلب واجبها.

من جانبها تقدمت عائلة ابو جوزيف بالشكر والامتنان لزيارة النائب التي وصفتها بالامل ، معبرين عن فرحتهم لان هناك اناس تلبي طلباتهم وتهتم بهم.

كما وزار النائب يوخنا في اليوم ذاته السيد (ابو ريمون) متفقدا حالته، اذ يرقد حاليا في مستشفى الكندي العام، وهو من سكنة حي كمب الكيلاني و حالته غير مستقرة ويمر بغيبوبه. ويعاني من الاهمال من قبل عائلته وتحديد من ابنه، اضافة الى التقصير الواضح للدور الحكومي بعدم تقديم الدعم الكافي للعوائل المتعففة والتي تعيش على المساعدات العينية.

وقدم النائب عماد يوخنا دعما ماديا لابو ريمون مع تخصيص شخصين كمرافقين له يسهران على طلباته الى حين خروجه من المستشفى، لكي يتم تدبير له مكان خاص به للعيش الكريم.