غبطة المطران مار ميلس زيا، يلقي محاضرة توجيهية لأهالي طلبة كلية مار نرساي الآشورية المسيحية في سيدني

زوعا اورغ/ اعلام البطريركية

في يوم الخميس المصادف 14/3/2019، القى غبطة المطران مار ميلس زيا، الوكيل البطريركي لكنيسة المشرق الآشورية لأبرشيات، استراليا ونيوزلندا ولبنان، ورئيس مجلس المدارس الآشورية في سيدني، محاضرة توجيهية لأهالي طلبة كلية مار نرساي.

وخلال الاجتماع الدوري الأول، أوضح غبطته الغاية لمثل هذا التواصل والتي تصبوا الى الارتقاء بالخدمات المقدمة للطلبة من خلال تعاون الكنيسة وإدارة الكلية، مع أولياء أمور الطلبة، لخلق آليات اتصال سليمة فيما بينها، لتحفيز الطلبة على بذل المزيد من الجهد لصنع النجاح.

وأوضح غبطته خلال المحاضرة، رؤية الكنيسة في استثمار طاقاتها المادية، لبناء مناخ تربوي وروحي آمن، يغذي حاجات أبنائنا الطلبة في سيدني، لتساهم بفعالية في

صناعة مستقبلهم، مبيناً ان الكنيسة قد خصصت مبلغ 40 مليون دولار لبناء مجمع الكلية الجديد، ولاكمال مراحله المتبقية، موضحاً ان غاية الكنيسة في ذلك، لا يكمن في الجوانب الربحية أو الاستثمارية المالية، بقدر حرصها على الاستثمار في أبنائنا والتي هي خطوة ترميها الكنيسة لتثبيت مستقبلهم في بلاد الغربة، وان الكنيسة رفدت ولازالت ترفد المجتمع الأسترالي بأكثر من 100 طالب كل عام يتوزعون في الجامعات الاسترالية والمعاهد الأخرى.

كما تطرق غبطته الى الجوانب الإدارية والارشادية العامة، حول مواضيع تخص أبنائنا الطلبة لتسليط الضوء على التعامل الإيجابي معهم لتتلائم مع مسيرتهم التعليمية ومع الفعاليات المنهجية التي تقوم بها الكلية، لكي تخدم تواجدنا في معترك الغربة، بصورة فعالة.

حضر الاجتماع، السيد أدور دنخا مدير الكلية، والأب شموئيل شموئيل، المشرف الروحي للكلية، إضافة الى كادر الكلية.