عقد  على رحيل  شيخ المدربين عموبابا .. اشهر شخصية مسيحية في العراق

زوعا اورغ/ عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
تمر خلال هذه الايام  ذكرى مرور عشرة اعوام على رحيل شيخ المدربين العراقيين عموبابا  الذي اعتبر من ابرز الشخصيات المسيحية  المتميزة التي وضعت بصمتها  في تاريخ الرياضة العراقية ..ويعتبر تفرد عموبابا سواء كان لاعبا  او مدربا من خلال  ما قدمه من انجازات على ساحة الرياضة العراقية ومنتخب العراق الوطني اضافة للمنتخبات التي مثلها واستطاع ان يقودها لانجازات غير مسبوقة كما اسهم عموبابا من خلال مشواره التدريبي  في ابراز تاريخ الكرة العراقية خصوصا في فترة الثمانينات حينما استطاع ان يتفوق على مدربين اجانب  قادوا منتخبات خليجية وكان انجازه الاهم بقيادة المنتخب العراقي المتخم بالنجوم في دورة الخليج التي اقيمت عام 1988 في السعودية  ليستطيع تحقيق انجاز لم سيبقه اليه احد بالحصول على كاس الدورة الخليجية لثلاث مرات .. وطالبت شخصيات بان يكون يوم رحيله فرصة مناسبة للاحتفاء بيوم الرياضة العراقية كون عموبابا يمثل رمز رياضي من رموز الكرة العراقية واستطاع  توحيد الشعب العراقي بان يجمعوا على محبته واحترام تاريخه ..